هل يفسد صوم من أنزل بتكرار النظر

منذ 2014-08-31
السؤال:

كنت أشاهد الأفلام الجنسية في نهار رمضان، وكنت متهيجا جدا، وأريد الإنزال، وكنت أعلم أن من أنزل بسبب الأفلام الجنسية فسد صومه فأغلقت الأفلام وفتحت مقطعا فيه ولد يتشبه بالبنات ـ والعياذ بالله، جنس ثالث ـ فأنزلت عندما رأيت هذا المقطع، لأنني كنت لا أستطيع التوقف عن التفكير، وتبت الآن والحمد الله.
 

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: فقد اختلف العلماء في من أنزل بتكرار النظر هل يفسد صومه أو لا؟ وقد رجح كثير منهم فساد صومه والحال هذه، لأنه تسبب في الإنزال بفعله أشبه الإنزال بالمباشرة والاستمناء.
وإذا علمت هذا فقد أخطأت خطأ عظيما بتعمدك إطلاق البصر حتى فسد صومك، فإن تعمد إفساد صوم يوم من رمضان كبيرة من أعظم الكبائر.
وإذا كنت قد تبت إلى الله تعالى توبة نصوحا، فإن الله تعالى قد وعد التائبين بقبول توبتهم، فقال تعالى: {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ} [الزمر: 53].
والله المسؤول أن يتقبل توبتك ويقيل عثرتك، والواجب عليك مع التوبة أن تقضي صوم هذا اليوم الذي أفسدته فإنه دين في ذمتك، ولا يجب عليك شيء سوى القضاء، فإن الكفارة لا تجب إلا في الفطر بالجماع على الراجح.
والله أعلم.
 

الشبكة الإسلامية

موقع الشبكة الإسلامية

  • 21
  • 3
  • 50,635

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً