اتصل بامرأة فخرج منه المني فما حكم صومه

منذ 2014-09-03
السؤال:

ما حكم من قام بمكالمة هاتفية مع صاحبته في نهار رمضان، ومع القيل والقال قاما كلاهما قام الرجل بمداعبتها عن طريق الهاتف وقامت بمداعبته كنوع من الرومانسية وبعد ذلك حدث ما لا يحمد عقباه ونزل منهما المني، مع العلم بأنه لم يقم بلمسه بيده، فأرجو منكم الإجابة عن هذا السؤال، وماذا يجب عمله وما هي كفارته؟
 

الإجابة:

خلاصة الفتوى: التلذذ المفضي لخروج المني يفسد الصوم، ويوجب القضاء عند الجمهور وتجب التوبة منه، ويتأكد ذلك إذا كان مع أجنبية.
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: فإن الاتصال الهاتفي مع الزوجة مباح، ولكنه إذا واصل مواصلة تثير الشهوة وخرج المني منهما بسبب ذلك فيبطل صومهما، ويجب عليها القضاء عند الجمهور، وأوجب المالكية عليهما الكفارة مع القضاء.
وأما الاتصال مع غير الزوجة ومداعبتها فمحرم أصلاً، ويشتد التحريم في رمضان، فيجب عليهما التوبة من ذلك وقضاء اليوم.
والله أعلم.
 

الشبكة الإسلامية

موقع الشبكة الإسلامية

  • 0
  • 1
  • 4,291

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً