دخول الكلب إلى المسجد

منذ 2015-06-10
السؤال:

دخلت قطة علينا في المسجد فقلت لزميلي الحمد لله أنها قطة تكون كارثة لو كان كلبا فأخبرني بأنه من المستحيل أن يدخل الكلب، لأنه ممنوع لأنه يمثل الشيطان، أما القطة ليست بقطة عادية، لكنها جن مسلم، فهل هذا الكلام صحيح، وما الدليل على ذلك آثابكم الله؟

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالقول بأن الكلب لا يدخل المسجد لأنه يمثل الشيطان غير صحيح شرعاً وواقعاً، أما شرعاً فقد ثبت عن ابن عمر أنه قال: كانت الكلاب تقبل وتدبر وتبول في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم يكونوا يرشون شيئاً من ذلك. (رواه البخاري).

وهذا كان في أول الأمر قال الحافظ ابن حجر في الفتح: والأقرب أن يقال: إن ذلك كان في ابتداء الحال على أصل الإباحة، ثم ورد الأمر بتكريم المساجد وتطهيرها وجعل الأبواب عليها، ويشير إلى ذلك ما زاده الإسماعيلي في روايته من طريق ابن وهب في هذا الحديث عن ابن عمر قال: كان عمر يقول بأعلى صوته (اجتنبوا اللغو في المسجد) قال ابن عمر: وقد كنت أبيت في المسجد على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكانت الكلاب... إلخ. فاشار إلى أن ذلك كان في الابتداء، ثم ورد الأمر بتكريم المسجد حتى من لغو الكلام، وبهذا يندفع الاستدلال به على طهارة الكلب.

فالأمر إذاً كما رأيت فمسجد النبي صلى الله عليه وسلم جعلت عليه الأبواب لمنع الكلاب من دخوله، وقد رأينا كلابا دخلت بعض المساجد، فكيف يقال بعد ذلك مستحيل أن يدخل الكلب إلى المسجد، والقول بأن الكلاب تمثل الشيطان، والشيطان لا يدخل المسجد غير صحيح أيضاً، بل الشيطان يدخل المسجد ويوسوس للمصلين كما هو معروف.
والله أعلم.

  • 1
  • 0
  • 6,769

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً