شعبان وطهارة القلوب

إذا كان الاهتمام بالقلوب لازم في كل وقت وحين، إلا أنه في شعبان ألزم وأوجب؛ ذلك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كما أخبرنا أن الأعمال ترفع إلى الله وتعرض عليه في شعبان ... المزيد

قبورنا .. وقلوبنا

إن بأيدينا أن نستعد لإصلاح قبورنا وتنويرها، بإصلاح قلوبنا وتنويرها، وإنما ينير القلب تمام التوحيد، وكثرة الاستغفار والذكر، والسماحة والعفووالصفح والعمل الصالح الخفي. ... المزيد

تعظيم الله تعالى وشعائره

يلحظ الناظر في حال المسلمين أن ثمة مخالفات تنافي تعظيم الله (تعالى) وشعائره كالاستهزاء، أو الاستخفاف، أو الازدراء، أو الانتقاص لدين الله (تعالى) وشعائره. ... المزيد

(9) النظرة الثاقبة

ليس المراد من التفكر إلا العمل. نعرف معًا فضل التفكر وثمرته، وشروط الانتفاع بالتفكر؛ فأصل كل طاعة إنما هي الفكر، وكذلك أصل كل معصية إنما يحدث من جانب الفكرة. ... المزيد

الرضا

الرضا: قال المُصنِّف - حفظه الله -: «إن من لوازم الإيمان أن يرضى العبد بقضاء الله وقدره خيره وشره وأن يعلم أن الأقدار لا تكون حسب رغباته وأهوائه وإنما تكون بحسب حكمة وتقدير الخالق - جل وعلا - .. ... المزيد

[13] أعمال القلوب أولى وأغلى

ولهذا يسبق أصحاب القلوب أصحاب الجوارح بمراحل وعلى الدوام، "فالكيّس يقطع من المسافة بصحة العزيمة وعلو الهمة وتجريد القصد وصحة النية مع العمل القليل أضعاف أضعاف ما يقطعه الفارغ من ذلك مع التعب الكثير والسفر الشاق، فان العزيمة والمحبة تذهب المشقة وتُطيِّب السير، والتقدم والسبق إلى الله سبحانه إنما هو بالهمم وصدق الرغبة والعزيمة، فيتقدم صاحب الهمة مع سكونه صاحب العمل الكثير بمراحل، فإن ساواه في همته تقدَّم عليه بعمله". ... المزيد

كيف تعيش كبيرًا؟

إذا عشت لغيرك، ترعى مصالح الناس، وتقوم على منافعهم، وتفني نفسك في خدمتهم، وتسعى لمصلحتهم.... ... المزيد

ما ميزانك عند الله؟

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إنَّ الله لا ينظُرُ إلى أجسادكم ولا إلى صوركم ولكن ينْظُرُ إلى قلوبكم»، قال ابن القيم رحمه الله: "أعمال القلوب هي الأصل المراد المقصود وأعمال الجوارح تبعٌ ومكملةٌ ومتممة". ... المزيد

المورد العذب المعين من آثار أعلام التابعين

تأليف: محمد خلف سلامة فهذا كتاب جمعت فيه قدراً طيباً مما روي عن التابعين في عامة أبواب التزكية وأعمال القلوب؛ أسأل الله أن ينفع به من يطالعه ويتدبره؛ ولا أشك أن بنا جميعاً حاجة كبيرة إلى آثار السلف في الأبواب المذكورة من الدين؛ وتشتد الحاجة إلى ذلك عند من كان خطيباً أو مشاركاً في الدعوة إلى الله أو واعظاً أو مربي أو نحو ذلك من الوظائف الدينية. ... المزيد

مقطع مميز: الخشية والإنابة والخضوع

مقطع من التعليق على نظم في العقيدة للشيخ حافظ حكمي رحمه الله ضمن الدورات المنهجية العلمية بالشرقية - السعودية

Audio player placeholder Audio player placeholder

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً