المسلمون في فرنسا.. بين تحدي الاضطهاد والإساءة للإسلام

عندما تتحوّل المبادئ إلى شعارات زائفة، وعندما تتحول الحرية إلى تمثال يدخل متحف التاريخ؛ عندها فقط يقف المرء ليتعجب ويتدبر أمر هؤلاء الذين ملؤوا رؤوسنا بحرية التعبير وحرية التدين والتعددية الثقافية والتعددية الدينية وحماية الحريات.. ... المزيد

حين تتوالى محن الإيغور.. تعذيب واضطهاد وتعقيم قسري

لا يمكن أن يظل العالم صامتًا أمام الفظائع المرتكبة، إن بلداننا ملزمة بالالتزامات الرسمية لمنع ومعاقبة أي عمل يفضي إلى تدمير مجموعة قومية أو عرقية أو دينية، كليًا أو جزئيًا" ... المزيد
Video Thumbnail Play

(4) المرأة والمهمة المنسية

نتكلم عن شيء منسي تماماً للغالبية العظمى من الشباب والشابات...مهمةٍ عظيمةٍ القيام بها شرف ونسيانها شقاء..

المدة: 10:07

نصيحة رمضانية أندلسية

أيها المسلمون: في رسالة الداعية الأندلسي لإخوانه المسلمين المستخفين بدينهم عظمة الإيمان إذا خالط القلوب، وأن المؤمن مهما ضُيق عليه في إقامة شعائر دينه فإن الله تعالى سيعينه على إقامتها متى ما تمسك بإيمانه، وصدق مع الله تعالى. ... المزيد

فقه خطط الهزيمة

أعلنوا أنفسكم....واكشفوا القناع......ولاتخدعوا الناس بالشعارات ... المزيد

الفلوجة تُقتل جوعا

الأثرياء العراقيون بوسعهم بذل الكثير من الجهد الإنساني والإغاثي تجاه بلدهم وأهلهم؛ وبوسعهم بذل الكثير لدعم المؤسسات الإغاثية التركية العريقة التي يمكنها أن تقوم بدور إغاثي وإنساني؛ وبوسع النشطاء العرب أن يتوقفوا عن استغلال الكوارث والنكبات التي يحولونها إلى منتديات ومؤتمرات لجمع التبرعات التي تذهب إلى فئات معينة لا ندري متى ستقول جيوبها: كفى؟ ... المزيد

خواطر حول السرقات العلمية!

إن كل من يرى واقع البحث العلمي اليوم وما فيه من استشراء لوباء السرقة والإخلال بالأمانة العلمية يدرك أن التشدد في هذا الباب أولى وسد الذرائع أجدى من فتحها. ... المزيد

إعدام السنة بإيران؛ نهج رافضي مستمر

لا يمكن مواجهة هذه السياسة العدائية الرافضية ضد أهل السنة في إيران إلا من خلال وسيلتين داخلية وخارجية: أما الداخلية فمن خلال دعم الدول السنية لهؤلاء المظلومين والمضطهدين بكل الوسائل الممكنة لمواجهة نهج التصفية الجسدية ضدهم، وأما الخارجية: فمن خلال فضح الاضطهاد والتمييز الرافضي الطائفي والقومي بحق أهل السنة في إيران رغم أنهم يمثلون أكثر من 25% من عدد سكان البلاد. ... المزيد

توجيهات للمقبلين على الزواج

أنا فتاة عمري 17 سنة، مقبلة على الزواج، كبرت على صفات لا أحبها، وكان أهلي السبب فيما وصلت إليه، حيث أنني تربيت مع ابنة أخي التي تصغرني بسنة، وعلاقتنا جيدة، لكن عندما نتشاجر يقف الجميع معها ضدي، ويجبرونني على الاعتذار لها وإن كانت هي المخطئة، مما ولد في داخلي غيرة وكراهية لها، وبسبب هذه الطفولة المأساوية لم أعد أصدق الناس، وأنظر إلى الجميع بنفس النظرة. 

استقل أخي بأسرته في بيت آخر، وبقيت لوحدي مع أمي وأبي، انعزلت في غرفتي؛ لأن والدي يجرحني بكلامه رغم أنني لا أفعل شيئًا، الوحدة سببت لي القلق وكثرة التفكير والأوهام، لدرجة أنني أشك في كلامي وكلام الناس، وأحس أن الناس لا يذكرونني بخير، وصرت أنانية، وعندما أكلم أخواتي بالرسائل أستهزئ بالناس، ولدرجة أنني بدأت أفقد حب أخواتي، وقالت أختي: إنني مغرورة والله لا يحب المغرورين، وأنا حزينة لذلك، ولا أستطيع أن أنسى الماضي؛ لأنني ما زلت أعيش به.

أمي تقارن بيني وبين الناس، مما جعلني أتعقد منهم، فأدمنت العادة السرية هربًا مما أنا فيه، أرغب في التوقف عنها، ولكنني إذا ضقت أعود لممارستها، وأنا أعلم أنها حرام، أخشى أن أكون مريضة نفسيًا، ولا أريد أن أظلم أحدًا بتصرفي، أو أنتقل إلى الحياة الزوجية بهذه العادة القبيحة.

كذلك عندما أصلي، أشعر أنني فقدت النية للصلاة، علمًا أنني قررت التوقف عن سماع الأغاني، وأحاول استحضار النية للصلاة.

أهلي جعلوني قاسية، انصحوني، كيف أنسى الماضي وأعيد ترتيب حياتي؟ وكيف أتوب إلى الله؟ لأنني أحس بتأنيب الضمير، ساعدوني.

أختنا الكريمة: أولًا: نبشرك بأنك بدأت بالخطوة الأولى في التغيير وهي الفكرة، وبقوة الإرادة والعزيمة يكون التطبيق العملي -إن شاء الله-، فينبغي أن يكون تركيزك الآن على كيفية التخلي عن السلوكيات غير المرغوب فيها، خاصةً موضوع العادة السرية؛ لأنها تؤدي إلى الشعور بالذنب، وهذا بدوره يؤدي إلى الكآبة، ... أكمل القراءة

الهجرة النبوية أبعادها وآثارها على المجتمع الناشئ

الهجرة النبوية محطة عظيمة من محطات الأسوة والقدوة في حياة النبي صلى الله عليه وسلم، فيها من الدروس والأبعاد ما يعدُّ أساسًا لكلّ بناء وتغيير حضاري في مستقبل الإسلام، وقد كان لها أعظم الأثر على المجتمع الناشئ، حيث انتقل من صورة التجمع الجاهلي على مجرد النسب والتراب والصيد إلى التجمع على إعلاء عقيدة وحمل رسالة ونصرة أعظم قضية في الأرض. ... المزيد

وا غدراه!

فما بال أقوام قد قست قلوبهم وغلظت أفئدتهم فجحدوا أصحاب الحق وازدروا مطالبتهم به بدعوى أنهم يتاجرون بمظلومياتهم فلم يكتفوا بسكوتهم عن الحق وإقرارهم وموالاتهم للظالمين، ولكن زادوا على ذلك حقرانًا لآلام المظلومين ... المزيد

الأقليات المسلمة تصرخ و لا مجيب

ما يحدث من مجازر بشعة لمسلمي بورما، ومسلمي الصين، ومسلمي أفريقيا الوسطى.. وغيرها، مع عدم وجود ردود فعل أو مطالبة بالحقوق، والأخذ على يد الجاني، كل هذا مؤشر سيىء يدل على ما وصل إليه حال الأمة. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً