Video Thumbnail Play

تارك الصلاة

درس الجمعة تناول فيه فضيلة الشيخ حول مسألة تأصلية هامة وهي حكم تارك الصلاة وهل من تركها كسلاً فهو كافر وإختلاف العلماء حول هذه المسألة بين المعارض ...

المدة: 53:58

حديث مكذوب في تارك الصلاة

يتداول كثير من الناس حديثاً طويلاً في عقوبة تارك الصلاة وقد طبع هذا الحديث وعلق في المساجد وغيرها فهل ثبت هذا الحديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم وهذا نص الــحديث: عن أبي هـريرة عـن النبي صلى الله عليـه وسلم: (من تهاون في الصلاة عاقبه الله بخمسة عشرة عقوبة منها ستة في الدنيا وثلاثة عند الموت وثلاثة في القبر وثلاثة عند خروجه من القبر. أما الستة التي تصيبه في الدنيا: 
1. ينزع الله البركة من عمره.
2. يمسح الله سيما الصالحين من وجهه.
3. كل عمل يعمله لا يؤجره الله عليه.
4.لا يرفع له دعاء في السماء. 
5. ليس له حظ في دعاء الصالحين.
6. تخرج روحه بغير إيمان.
أما الثلاثة التي تصيبه عند الموت فهي:
1. أنه يموت ذليلاً.
2. أنه يموت جائعاً.
3. أنه يموت عطشاً ولو سقي ماء الدنيا ما روي من عطشه.
وأما الثلاثة التي تصيبيه في قبره فهي:
1. يضيق الله عليه القبر حتى تختلف ضلوعه.
2. يوقد الله عليه في قبره ناراً ويتقلب على الجمر ليلاً ونهاراً.
3.يسلط الله عليه في قبره ثعباناً يسمى الشجاع الأقرع يضربه على ترك صلاة الصبح من الصبح إلى الظهر وعلى تضييع صلاة الظهر من الظهر إلى العصر وهكذا كلما ضربه يغوص في الأرض سبعين ذراعاَ.
وأما الثلاثة التي تصيبه يوم القيامة فهي: 
1. يسلط الله عليه من يسحبه إلى نار جهنم على جمر على وجهه.
2. ينظر الله تعالى إليه بعين الغضب وقت الحساب فيقع لحم وجهه.
3. يحاسبه الله عز وجل حساباً شديداً ويأمر الله به إلى النار وبئس القرار. 

إن هذا الحديث مكذوب على الرسول صلى الله عليه وسلم وهذا ظاهر من ركاكة ألفاظه وضعف سياقه وقد نص أهل الحديث على أنه مفترى على النبي صلى الله عليه وسلم وقد كذب هذا الحديث وركبه أحد الكذابين على رسول الله صلى الله عليه وسلم ويدعى محمد بن علي بن عباس البغدادي العطار.قـال الإمام الذهبي في ميـزان ... أكمل القراءة

هل أقبل الخاطب الذي لا يُصلِّي؟

إذا كان الخاطب لا يصلِّي، هل أقبله، ثُمَّ أشجِّعُه على الصلاة، أو أرفُضُه؟ وكيف يجب أن تكونَ صفةُ الخاطب كي أقبله؟ مع العلم بخُطَّاب هذه الأيام.

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ: فقد بيَّنَّا في فتاوى سابقة أن تارك الصلاة كافر -على الراجح من أقوال أهل العلم-، فَلْيُرْجعْ إليها، ومن هذه الفتاوى: "حكم تارك الصلاة".  وبمراجعة الفتوى السابقة يتبين أنه: لا يَحلُّ لامرأةٍ ... أكمل القراءة

حكم من مات في الحرب وهو تارك للصلاة

أخي مات في الحرب، هل يكونُ شهيدًا مع أنَّه لم يَكُنْ يُصَلِّي؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ: فلا يشرع القطع لأحد بِالشَّهادة إلا بنصٍّ منَ الشَّارع، وإنَّما يُقال كلامٌ عامٌّ مثل: نَرجو له الشَّهادة أو نَحسَبُه شهيدًا، واللَّهُ حسيبُه، أو مَن قُتِل في سبيل الله فهُو شهيد، ومَن قُتِل بِهدمٍ أو غَرَقٍ ... أكمل القراءة

الصيام بِدون صلاة

ما حُكْم مَن صام بِدون صلاة؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ: فقدْ سبقَ أنْ بيَّنا حكم تارك الصلاة في الفتوى: "حكم تارك الصلاة" . وبِمراجعة الفتاوى المُحال عليْها يتبيَّن: أنَّ تاركَ الصَّلاة لا يُقْبَل منه عمل: من زكاةٍ، ولا صيامٍ، ولا حجٍّ، ولا شيء. وقد ... أكمل القراءة

كيف أقضي الفوائت؟

1 - كنت تاركاً للصلاة؛ بمعنى أصلى أحياناً وأتركها أحياناً أخرى، الآن تبت وأصبحت أحرص على أداء الصلاة لوقتها، وعزمت أن أقضى ما تركت من الصلاة المفروضة؛ ولكني لا أعلم عددها، واخترت لنفسي أن أصلي في كل وقت حاضر صلاة قضاء؛ أي أصلي الظهر حاضراً مثلاً ثم أصلى ظهراً قضاء، هل يجوز لي أن أصلى القضاء بعد صلاتي الصبح والعصر؟ هل تجزئني من السنن الراتبة؟

2 - أحياناً أسافر من الخرطوم إلى مسقط رأسي حيث تسكن أمي وإخواني، فهل يجوز لي قصر الصلاة؟

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد: فالواجب على من فرط في الصلاة المفروضة أن يتوب إلى الله تعالى مما كان ويعزم على عدم العود؛ إذ تضييع الصلاة المكتوبة من كبائر الذنوب التي هي إلى الكفر أقرب. والحمد لله الذي تاب عليك، والمطلوب منك ألا تشتغل ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً