نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

المدينة: الاستعداد لهجمة الموت والفتن

ما أعظم مصيبة الموت وما أغفلنا عنه، ومصيبة الفتن تحيط بنا من كل صوب، واللهو واللعب نحيطه من كل صوب !.

Audio player placeholder Audio player placeholder

التحذير من فتنة الشتم والسباب

وصاحبُ الخُلُق الدَّنِيء، واللِّسانِ البَذِيء، الطَّعَّانُ في الأعراض، الوقَّاعُ في الخلقِ، القذَّافُ للبُرَآء، الوثَّابُ على العباد، عيَّابُ المُغتاب، الذي لا يفُوهُ إلا بالفُحشِ والسِّباب لا يكونُ مُصلِحًا ولا ناصِحًا ولا مُعلِّمًا. ... المزيد

معلومات

إمام و خطيب الحرم المدني الشريف

أكمل القراءة
i