الجوامع القصار - ليست العبرة بأن تَسأل فتُعطَى

منذ 2015-10-27

 

{ قَالَ اللَّهُ إِنِّي مُنَزِّلُهَا عَلَيْكُمْ ۖ فَمَنْ يَكْفُرْ بَعْدُ مِنْكُمْ فَإِنِّي أُعَذِّبُهُ عَذَابًا لَا أُعَذِّبُهُ أَحَدًا مِنَ الْعَالَمِينَ }.

ليست العبرة بأن تَسأل فتُعطَى .. فما أهون ذلك على الله !
إنما العبرة بإطاقة الشُّكر .. !
هل ستشكر أم تَكفر .. وتتكاثر عليك حُجج الله ؟!
لذا .. فاعْلم أن منعَه أحيانًا ما تريد ؛ هو عين العطاء !
حيث لطف بك فلم يُعطِك مِن حِينك؛ حتى تُطيق فيُدهشك بعطائِه !

 

أبو فهر المسلم

باحث شرعي و أحد طلاب الشيخ سليمان العلوان حفظه الله

  • 3
  • 0
  • 1,243
المقال السابق
مَن حُجُب العلم والفهم..
المقال التالي
بشراك
  • nada

      منذ
    جُزيتم الجنه شيخنا ...

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً