متطرفون يهود يقتحمون باحات الأقصى

منذ 2010-04-01

اقتحم عشرات المستوطنين اليهود المتطرفين اليوم الأربعاء31 مارس 2010 باحات المسجد الأقصى المبارك بعد يومين من الإغلاق المحكم الذي تفرضه قوات الاحتلال على الأراضي الفلسطينية المحتلة للاحتفال بـ "عيد الفصح اليهودي".

 

متطرفون يهود يقتحمون باحات الأقصى
مفكرة الإسلام: اقتحم عشرات المستوطنين اليهود المتطرفين اليوم الأربعاء31 مارس 2010 باحات المسجد الأقصى المبارك بعد يومين من الإغلاق المحكم الذي تفرضه قوات الاحتلال على الأراضي الفلسطينية المحتلة للاحتفال بـ "عيد الفصح اليهودي".
وقالت محطات إذاعية فلسطينية إن عملية الاقتحام هذه جاءت بحماية مكثفة من الشرطة الاسرائيلية وقوات حرس الحدود التي تنتشر في شوارع المدينة ومداخل المسجد الاقصى بشكل مكثف منذ عدة ايام .
ونقلت هذه المحطات عن شهود العيان قولهم: "إن المتطرفين اليهود دخلوا من عدة ابواب الى باحات المسجد الاقصى فيما تسود مدينة القدس الان حالة توتر شديدة بين اوساط المواطنين الفلسطينيين" .

تنظيم احتفالات:
وأكدوا أن جماعات يهودية متطرفة تستعد الان لتنظيم احتفالاتها بعيد الفصح اليهودي امام باب الخليل وهو احد ابواب البلدة القديمة بالقدس المحتلة.
وقال مسئول ملف القدس في السلطة الفلسطينية حاتم عبد القاد: " إن عشرات المستوطنين دخلوا عبر باب المغاربة الذي أغلقته قوات الاحتلال على مدار اليومين الماضيين باحات المسجد الأقصى" ، مشيرا إلى أن قوات الاحتلال تسمح بشكل يومي للمستوطنين باقتحام الأقصى للإطلاع على معالم المسجد.
ولفت إلى أن سلطات الاحتلال تدعي أن مستوطنيها يقومون بأعمال سياحية داخل باحات الأقصى في الوقت ذاته تستعد جماعات يهودية متطرفة لإقامة إحتفالاتها بعيد الفصح اليهودي أمام باب الخليل أحد أبواب البلدة القديمة بالقدس المحتلة.
 
رابطة علماء فلسطين تدعو الأمة لنصرة الأقصى
مفكرة الإسلام الأربعاء 31 مارس: طالبت "رابطة علماء فلسطين" جماهير الأمة العربية والإسلامية عامة، وجماهير الشعب الفلسطيني خاصة، بنصرة بيت المقدس بكل الوسائل المتاحة، داعيةً السلطة للعدول عن المفاوضات مع الكيان الصهيوني.
كما دعت رابطة العلماء إلي تفعيل المقاومة بمختلف أشكالها لحماية المقدسات الإسلامية , مشددة على أن وقف المفاوضات أقل ما يمكن القيام به لمواجهة الصلف الصهيوني.
واعتبرت الرابطة أن المحاولات الصهيونية المتجددة والمتكررة لاقتحام باحات المسجد الأقصى "رسالة استخفاف واضحة بمختلف الأطراف المعنية الرسمية وغير الرسمية، حتى الذين مضوا في عملية التسوية، وتعبير صارخ عن مدى الاستهتار بمشاعر المسلمين"، لافتة إلي أنها رداً عملياً على مقررات القمة العربية.
 
تواصل محاولات الاحتلال:
وقالت الرابطة :"إن المحاولات الصهيونية لاقتحام الأقصى تشكّل حلقة في سلسلة متواصلة من الانتهاكات لحرمة المقدسات في الأراضي الفلسطينية المحتلة"، مؤكداً أنها "تهدف لطمس المعالم العربية والإسلامية عن مدينة بيت المقدس، لاسيما مع تدشين الصهاينة لما أسموه كنيس الخراب قرب المسجد الأقصى".

وأضافت "إن محاولات الاحتلال لتهويد القدس ماضية دون أدنى مبالاة ببيانات الشجب التي لم تعد تستر تقصير الأنظمة والقوى والأحزاب والهيئات الرسمية والشعبية، والتي ينبغي عليها مغادرة ساحة الأقوال إلى ميدان الأفعال عبر قيادة جماهير الأمة لتطهير المسجد الأقصى من رجس الصهاينة".
وكانت جماعات يهودية متطرفة قامت بمحاولة لاقتحام باحات المسجد الأقصى بحجة ذبح ما تسميه "قرابين بمناسبة عيد الفصح اليهودي
 
 

الاحتلال الإسرائيلي يغلق بوابات المسجد الأقصى
المصريون - 31-03-2010 م
 
قامت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأربعاء، بإغلاق بوابات المسجد الأقصى المبارك باستثناء ثلاث بوابات، وشرعت قبل صلاة المغرب بقليل بحملة تفتيشٍ واسعة النطاق في ساحات وباحات ومُصليات ومرافق الأقصى.
وزعمت شرطة الاحتلال أنها أغلقت البوابات تحسبًا لاقتحام الجماعات اليهودية المتطرفة للمسجد الأقصى، في ذروة مسيراتها الصاخبة في البلدة القديمة، وتحديدًا في محيط المسجد الأقصى.
وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية، نقلاً عن عددٍ من حراس المسجد الأقصى المبارك، أن شرطة الاحتلال المتمركزة على بوابات الأقصى الخارجية منعت الشبان المقدسيين الذين تقل أعمارهم عن الـ 25 عامًا من دخول المسجد، وأداء صلاة المغرب في رحابه الطاهرة، بينما احتجزت بطاقات الشبان الذين تزيد أعمارهم عن ذلك، إلى حين الانتهاء من الصلاة؛ كإجراء يحول دون بقاء المصلين واعتكافهم في المسجد الأقصى بعد صلاة العشاء.
وكانت الجماعات اليهودية المتطرفة دعت أنصارها إلى المشاركة مساء اليوم بمسيرات كبرى، تنطلق من باحة البراق وتخترق شوارع وأسواق القدس القديمة باتجاه المسجد الأقصى المبارك؛ لذبح قرابين عيد الفصح اليهودي في باحاته المباركة. فضلاً عن دعوات مماثلة لجماعات يهودية متطرفة في مقدمتها جمعية تسمى بـ "أمناء الهيكل"، للمشاركة في مسيرة كبرى ستنظمها يوم غدٍ الخميس في البلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة باتجاه المسجد، للمطالبة ببناء الهيكل مكان المسجد الأقصى، وبهدف ذبح قرابين الفصح اليهودي في ساحات المسجد الأقصى.
المصدر: مفكرة الإسلام - المصريون
  • 0
  • 0
  • 4,805

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً