خواطر محمد درويش - الغنى و الفقر ليست علامات

منذ 2016-05-26

انتبه : ليس الغنى و عطاء الله لك معناه أنك أفضل من الفقير .
انتبه : ليس الفقر و منع الله لك معناه أنك أقل منزلة عند الله من الغني .
تأمل هذا الحديث :
عن عمرو بن تغلب: «أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم أُتِيَ بمال أو سبي، فقسَّمه، فأعطى رجالًا وترك رجالًا، فبلغه أنَّ الذين ترك عَتَبُوا، فحمد الله ثمَّ أثنى عليه، ثمَّ قال: أما بعد، فوالله إنِّي لأعطي الرَّجل، وأدع الرَّجل، والذي أدع أحبُّ إليَّ مِن الذي أعطي، ولكن أعطي أقوامًا لما أرى في قلوبهم مِن الجَزَع والهلع، وأَكِلُ أقوامًا إلى ما جعل الله في قلوبهم مِن الغنى والخير، فيهم عمرو بن تغلب. فوالله ما أحبُّ أنَّ لي بكلمة رسول الله صلى الله عليه وسلم حُمْر النَّعم » . [رواه البخاري] .
أبو الهيثم

  • 0
  • 0
  • 1,179
المقال السابق
توالي الصفعات على وجه الأمة
المقال التالي
المسافة بيننا و بين السلف

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً