خواطر محمد درويش - أطوار

منذ 2017-03-04

مجموعةٍ من خبرات الحياة ومقدرات ولا زلنا تحت الاختبار، ولن ينجينا إلا الكريم بعفوه وستره سبحانه، كل مرحلةٍ فيها ما فيها وعليها ما عليها وفي النهاية نحن في رحلةٍ إلى الله بدأت منه وتنتهي إليه، فقط نرجو عفوه.

تأملت فوجدت ما يلي:
أنا في الصغر شخص، وبعد البلوغ شخصٌ آخر قَدر الله له مقدرات ووضعه في اختبار، مرت فترة المراهقة دخلنا فيما بعدها (كد وتكوين أسرة) سنوات قضيتها شخصٌ مختلف عن الصبا والمراهقة مُختبرٌ باختبارات، وقدر الله له أقدار ليبتلى ما بين سراءٍ وضراء.

 وبعد الأربعين الآن شخصٌ ثالث مختلفٌ شكلاً وكيفاً مع مجموعةٍ من خبرات الحياة ومقدرات ولا زلنا تحت الاختبار، ولن ينجينا إلا الكريم بعفوه وستره سبحانه، كل مرحلةٍ فيها ما فيها وعليها ما عليها وفي النهاية نحن في رحلةٍ إلى الله بدأت منه وتنتهي إليه، فقط نرجو عفوه.

اللهم استرنا فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض عليك ..
 

  • 0
  • 0
  • 562
المقال السابق
الموقف الأعجب لشعب مصر
المقال التالي
اسأل و تعلم بلا تعصب أو غلو

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً