إعلان القدس أم استبدال جيل ؟

منذ 2017-12-08

الصورة الحقيقية التي ينبغي أن يكون الأمر عليها هي أن المسجد الأقصى هو الإرث الطبيعي لحملة رسالة إبراهيم عليه السلام و أتباع عقيدة يعقوب و يوسف و يوشع بن نون و موسى و داود و سليمان و عيسى و محمد صلى الله عليهم أجمعين .

إعلان العدو الأمريكي ولاية العدو الصهيوني على القدس رسمياً ما هو إلا إعلان استهانة تامة بكل مسلم و تحدي صريح لكافة المسلمين بأنهم ليس لهم وزن و لا قيمة حقيقية في نظر أعدائهم .

هذه هي الصورة الأخيرة من واقع مرير .

بينما الصورة الحقيقية التي ينبغي أن يكون الأمر عليها هي أن المسجد الأقصى هو الإرث الطبيعي لحملة رسالة إبراهيم عليه السلام و أتباع عقيدة يعقوب و يوسف و يوشع بن نون و موسى و داود و سليمان و عيسى و محمد صلى الله عليهم أجمعين .

القدس والمسجد الأقصى هي إرث أحفاد عمر بن الخطاب و أبي عبيدة بن الجراح و الناصر صلاح الدين .

و كم تعرض أصحاب الإرث الممتد لأوقات ضعف ووهن ثم ما لبثوا أن قاموا من رقادهم و استعادوا مسجدهم و كرامتهم .

بعدما دخل اليهود التيه ها هي ثلة مؤمنة مع يوشع بن نون تقاتل في سبيل الله و يؤخر الله لهم الشمس حتى يتحقق النصر.

و ها هي ثلة أخرى من جند طالوت تنتصر على جالوت و يمكن الله لهم و يتولى داود الحكم و النبوة و يرثه العبد الصالح سليمان ويحكم بما شرع الله وينشر الحق و العدل في الأرض المباركة .

وهاهم جند محمد صلى الله عليه و سلم يطهرون الأرض و ينظفون المسجد من جديد و يستلم عمر بن الخطاب مفاتيح بيت المقدس بثيابه المرقعه و تواضعه المعهود و يصلي الفجر في محراب داود .

و هاهو صلاح الدين يستعيد القدس و يرتفع المنبر من جديد .

ترى متى يخرج لنا جيل جديد يضمد الجراح و يصدح في جنبات الأقصى  {فقطع دابر القوم الذين ظلموا و الحمد لله رب العالمين

ننتظر ميلاد جيل جديد يخلف جيل الهوان و يرفع راية الحق .

هذا الجيل ينبغي أن يتربى على :

  • الإيمان و العمل الصالح
  • نصرة دين الله
  • التوكل على الله ثم الأخذ بأسباب القوة
  • الثبات في المواقف  و المداومة على ذكر الله
  • ترك العجب بالنفس و العدد و العتاد و التواضع لله
  • ترك أسباب المشاحنات و التفرق و الشقاق  

و الله المستعان

أبو الهيثم

  • 1
  • 0
  • 2,495

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً