نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

وعد الله لا يخلف الله وعده

يُبتلى المرء على قدرِ دينه؛ ليؤجر، نتعثر، فنصبر، فنُؤجر وننضج، ونصير أشد بأسا وعزما ورشدا وفهما وإدراكا ووعيا. ... المزيد

رؤيا القُدور...ومَسار الأقدار..!

سيصلح شأن فئات من أمته - صلى الله عليه وسلم - حتى يصيروا وكأنهم يحيون معه -عليه الصلاة والسلام - يعملون بسنته وفي صحبته.. وأن الله سيرفع قدرهم ، ويُجري المقادير لإصلاحهم وتقويمهم وتقويتهم. ... المزيد

هل يتأخر النصر بلا سبب..؟ (المقال الثالث)

هل الكيان أو الجماعة أو الفئة موضع التقويم، تجتمع (على الحق) علميًا وعمليًا، يعني على منهاج الإسلام شرعيًا وعقديًا وسلوكيًا، وعلى أصول السنة ومنهاج القرون المفضلة ، دون ما يناقض ذلك من الغلو في الدين بالمحدثات..أو التفريط في الثوابت والمحكمات..؟ ... المزيد

الإبتلاء أم التمكين

إن مكن الله تعالي عباده الصالحين وقاموا وامتثلوا أوامره سبحانه وتعالي وصاروا علي منهج الله وشريعته ونهج نبيه صلى الله عليه وسلم مكن لهم في الأرض ورفع ذكرهم، وان لم يقوموا بما أمرهم سبحانه وتعالي وتعدوا علي حدود الله وشريعته فإن الله سبحانه وتعالى سنته لا تحابي أحدا. ... المزيد

هل يتأخر النصر بلا سبب؟ (2)

نحتاج إلى تكرار التذكير بضرورة تدبر خطاب الوحي في السُّنة الشريفة؛ عن خصائص تلك (الطائفة المختارة) من (الفرقة المختارة) من (الأمة المختارة)، لأن خصائصها كالميزان الذي تُوزن به الكيانات. ... المزيد

هل يتأخر النصر بلا سبب! أو تحدث الهزيمة بلا جريرة؟

فالغلبة والنصر سنن وقوانين كما أن للهزيمة والفشل علل وبراهين أما مهمة الناصحين ووظيفة المصلحين.. فهي التواصي بالصبر على أقدار الله واليقين في موعود الله فبالصبر واليقين ينال النصر.. وتتحقق الإمامة في الدين وبالدين.. ... المزيد

سبب هزائم المسلمين بالـ 200 سنة الأخيرة؟ المقال الأول

وفي يوم الاثنين حضر مراد بك الى بر انبابة (يقصد ساحل النيل من ناحية امبابة) وشرع في عمل متاريس هناك ممتدة الى بشتيل وتولى ذلك هو وصناجقته وامراؤه وجماعة من خشداشينه واحتفل في ترتيب ذلك وتنظيمه بنفسه ... المزيد

إعلان القدس أم استبدال جيل ؟

الصورة الحقيقية التي ينبغي أن يكون الأمر عليها هي أن المسجد الأقصى هو الإرث الطبيعي لحملة رسالة إبراهيم عليه السلام و أتباع عقيدة يعقوب و يوسف و يوشع بن نون و موسى و داود و سليمان و عيسى و محمد صلى الله عليهم أجمعين . ... المزيد

والله غالب على أمره

هذه الابتلاءات يوما ما ستنتهي بالنصر أو أنت ستنتهي قبلها. في كلا الحالين كيف موضع قدميك ؟ أثابت أم متلون !؟

Audio player placeholder Audio player placeholder

وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ

{وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ رُسُلًا إِلَى قَوْمِهِمْ فَجَاءُوهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَانْتَقَمْنَا مِنَ الَّذِينَ أَجْرَمُوا وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ }  [الروم 47] ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

i