مع القرآن (من لقمان إلى الأحقاف ) - قل يا قوم اعملوا على مكانتكم

منذ 2018-05-23

{قُلْ يَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ * مَنْ يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَيَحِلُّ عَلَيْهِ عَذَابٌ مُقِيمٌ} [ الزمر 39 – 40]

{قُلْ يَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ } :

قل يا محمد لمن عاند الله و بالغ في عناده وولغ في الكفر و العصيان , اعملوا بما تروا و سأعمل بما أمرني ربي و ستعلمون عاقبة أمري و عاقبة أمركم في يوم لا ريب فيه , يوم يخزي الله الكافرين المعاندين لمنهجه و كلماته و يحل عليهم العقاب المقيم و ساعتها لن ينفعهم عناد و لن ينجدهم شركاء ولن تدافع عنهم أعضاء ولا أهواء.

قال تعالى:
 

 {قُلْ يَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ * مَنْ يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَيَحِلُّ عَلَيْهِ عَذَابٌ مُقِيمٌ} [ الزمر 39 – 40]

قال السعدي في تفسيره:

أي: { {قُلْ} } لهم يا أيها الرسول: { {يَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ} } أي: على حالتكم التي رضيتموها لأنفسكم، من عبادة من لا يستحق من العبادة شيئا ولا له من الأمر شيء.

{ {إِنِّي عَامِلٌ} } على ما دعوتكم إليه، من إخلاص الدين للّه تعالى وحده. { {فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ} } لمن العاقبة

و { {مَنْ يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ } } في الدنيا. { {وَيَحِلُّ عَلَيْهِ } } في الأخرى { {عَذَابٌ مُقِيمٌ} } لا يحول عنه ولا يزول،.وهذا تهديد عظيم لهم، وهم يعلمون أنهم المستحقون للعذاب المقيم، ولكن الظلم والعناد حال بينهم وبين الإيمان.

#أبو_الهيثم

#مع_القرآن

  • 1
  • 0
  • 4,717
المقال السابق
هل هن ممسكات رحمته
المقال التالي
فمن اهتدى فلنفسه ومن ضل فإنما يضل عليها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً