تأزيم العلاقات الزوجية مسؤلية من ؟

منذ 2018-07-29

وقد بينت بعض الدراسات في جامعة بنسلفانيا أن نشاط دماغ المرأة لا ينقطع بينما قد يقضي الرجل ساعات دون أن يبدي دماغه أي حركة أو نشاط. ولدى المرأة كذلك القدرة على الإنتقال من حالة معينة إلى حالة أخرى بسهولة ويسر. وهذا ما يعتبر امرا صعبا بالنسبة للرجل حيث أنه يحتاج إلى فترة من الوقت،عند خروجه من غرفة معينة ودخوله لغرفة جديدة من غرف الدماغ وهذا مثال لحالة معينة

العلاقات الزوجية ما إن كتبت فيها إلا أحسست أننى أكتب في صحراء ليس بها عشب ولا ماء والسبب أن كلا الزوجين بيعتبر نفسه لا يخطىء والآخر هو الذى يخطىء ثم نذكر كذا وكذا ...لو سألت أحد الزوجين ماذا تريد من الأخر ؟ يقولك عاوزها تسمع الكلام أو عوزاه يحس بيا 
بصراحة نحن الأزواج الرجال وخاصة المصريين أبخل خلق الله في المشاعر للزوجات لدرجة أن البعض منا بيعتبرها إنتقاص في حقه وبتّنزل من كرامته يقولك يا جماعة أنا راجل وكلام المشاعر للعيال الصغيرة أنا راجل دوغري اللي عاوزه بروح له عالطول مش فاضي 
أنا قرأت بعض الأشياء عن دماغ المرأة ودماغ الرجل ( كلام علماء )
*أولا هناك معلومة خاصة بمخ المرأة (هو علي شكل عنكبوتي ) يوجد فص أيمن وفص أيسر مثل الرجل وهناك موجود نقاط(عقد) وتسمى (غرف) تتواصل مع بعضها بوصلات العصبية وكلها متصلة ببعضها هذه العقد(الغرف) منهاجزء يمثل العواطف والمشاعر والمفردات اللغوية ... وعقد(غرف)تمثل التعقيدات العلمية والحسابات .... المميز في ذلك أن دماغ المرأة عقده مرتبطة بالعواطف والمشاعر ....أكثر من العِلميات
*أما الرجل يوجد فص أيمن وآخر أيسر (الأيمن خاص بالأشياء العلمية وتعقيداتها ..) وأيسر (به العواطف والمشاعر... ) وكلا العقد (النقاط (غرف) ليست متصلة ببعضها مثل المرأة 
*إذا قمنا بجوله داخل دماغ الرجل تجد أنه يشبه مجموعة من الغرف كل غرفة مخصصة لمجال ونشاط معين فالعمل لديه غرفة معينة والمقهى، العائلة والاولاد، الأصدقاء... إلخ لكل منهم غرفة خاصة فالرجل إذا ما اراد البدا في نشاط معين فهو يدخل الغرفة المخصصة له. وبالتالي فلا يمكنه أن يركز على نشاط أخر خارج الغرفة حتى وإن حاول ذلك فإنه يصعب عليه أن يقوم بأكثر من نشاط واحد في وقت واحد بنجاح.. اما المرأة فيمكنها ذلك لأن عمل دماغها لا يعتمد على هذا النظام.فدماغ المرأة هو مجموعة من النقاط المتصلة ببعضها البعض على شكل شبكة. وهذا ما يفسر قدرتها على القيام بأكثر من نشاط واحد في نفس الوقت. فهي تراقب الأكل الموضوع على النار وترضع الطفل وتتكلم في الهاتف في الوقت ذاته وبكفاءة عالية. كما ان هذا يمكنه أن يفسر قوة الملاحظة والإدراك لديها. وهذه الشبكة المعقدة لديها نشاط مستمر لا يتوقف حتى أثناء النوم(منقول)
وقد بينت بعض الدراسات في جامعة بنسلفانيا أن نشاط دماغ المرأة لا ينقطع بينما قد يقضي الرجل ساعات دون أن يبدي دماغه أي حركة أو نشاط. ولدى المرأة كذلك القدرة على الإنتقال من حالة معينة إلى حالة أخرى بسهولة ويسر. وهذا ما يعتبر امرا صعبا بالنسبة للرجل حيث أنه يحتاج إلى فترة من الوقت،عند خروجه من غرفة معينة ودخوله لغرفة جديدة من غرف الدماغ وهذا مثال لحالة معينة 
ومن أمثلة ذلك الرجل الذي يكون في العمل طوال اليوم.عند عودته للبيت يحتاج لفترة معينة حتى يستطيع أن يتحول بتركيزه إلى جو البيت. لذا يجب على المرأة أن تنتظر فترة معينة حتى تستطيع أن تضمن أن الرجل أصبح مستعدا للإستماع لها. وتحدث كثير من الخلافات عندما تحاول المرأة أن تخبر الرجل بجميع المستجدات أو تحاول الإستعانة به لحل مشكلتها مع إحدى جاراتها أو أقربائها فور دخوله للمنزل دون ان تترك له بعض الوقت. وغالبا هذا يجعل الرجل يثور ويغضب، فهو لا يفهم انها بحاجة للحديث وهي لا تفهم أنه ليس مستعدا بعد . انتهى الكلام المنقول .
ولذلك لمّا أنت تتعامل مع زوجتك علي أنها مثلك في كل شىء خطأ كبير لأختلاف مهمات وأهتمامات كل واحد منهما فالرجل لا يهتم بالتفاصيل العاطفية الدقيقة ولكن يهتم بالفاصيل العلمية الدقيقة وهو منغلق علي نفسه وقت دخوله في عالمه العلمى والخارجي والمرأة العكس تهتم بالعواطف والمشاعر وأدق التفاصيل التي تقع تحت عينها ولذلك فهي ممكن تذهب الفرح وتأتي للبيت متذكره مين حض ولابس إيه ومين حضرت وممكن تعرف علاقات زوجين هل هما مختلفين او غير مختلفين مع بعض من الشكل 
وممكن تنزل بطفلها إلي أدني درجات الهبوط العقلي حتي تسعده وتضحكه (هذه التصرفات تصرفات في نظرنا عادية) ولكي تتحول الأم للشخصية كزوجة وليست أم في لحظتها هذا تخصصها منحه الله أياها فقط أنت كرجل لا تستطيع فعله فالواجب أن أبدي لها العذر
والواجب علي الزوجة إختيار الوقت المناسب لتحقيق طلباتها وخاصة بعيدا عن وقت الرجوع من العمل والراحة ووقت الذهاب للنوم مع عدم إشراك والدته في أي موضوع فيه خلاف والتلطف عند حزنه 
أخي الزوج : أولاً فك نفسك عاطفياً شويه وقليل من التفكير هل ممكن إستبدال مهماتك وأهتماماتك بمهماتها وأهتماماتها؟ أظن لا 
ولذلك علمنا الرسول صلي الله عليه وسلم ( «رفقاً بالقوارير » ) ( «خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي» )
( «لَا يَفْرَكْ مُؤْمِنٌ مُؤْمِنَةً إِنْ كَرِهَ مِنْهَا خُلُقًا رَضِيَ مِنْهَا آخَرَ» ) لايفرك : لايبغض 
والله أعلم

  • 3
  • 2
  • 19,794

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً