مع القرآن (من الأحقاف إلى الناس) - رسولاً يتلو عليهم آيات الله مبينات

منذ 2019-06-08

{رَّسُولًا يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِ اللَّهِ مُبَيِّنَاتٍ لِّيُخْرِجَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ ۚ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحًا يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ۖ قَدْ أَحْسَنَ اللَّهُ لَهُ رِزْقًا (11)} [الطلاق]

{رَّسُولًا يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِ اللَّهِ مُبَيِّنَاتٍ لِّيُخْرِجَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ ۚ } :

يذكر سبحانه عباده بأكبر نعمة أنعمها عليهم وهي الرسالة التي أنزلها على رسوله الخاتم محمد صلى الله عليه وسلم ليخرج الناس من ظلمات الجهل والكفر إلى نور الإسلام , ومن يحقق الإيمان ويعمل صالحاً أعد الله له جنات تجري من تحتها الأنهار خالداً فيها مقيم لا يظعن قد أحسن الله له رزقاً.

قال تعالى:

{رَّسُولًا يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِ اللَّهِ مُبَيِّنَاتٍ لِّيُخْرِجَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ ۚ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحًا يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ۖ قَدْ أَحْسَنَ اللَّهُ لَهُ رِزْقًا (11)} [الطلاق]

قال السعدي في تفسيره:

 ذكر عباده المؤمنين بما أنزل عليهم من كتابه، الذي أنزله على رسوله محمد صلى الله عليه وسلم، ليخرج الخلق من ظلمات الكفر والجهل والمعصية، إلى نور العلم والإيمان والطاعة، فمن الناس، من آمن به، ومنهم من لم يؤمن ، { وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحًا } من الواجبات والمستحبات. { {يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ} {} } فيها من النعيم المقيم، ما لا عين رأت ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر، { {خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا قَدْ أَحْسَنَ اللَّهُ لَهُ رِزْقًا} } أي: ومن لم يؤمن بالله ورسوله، فأولئك أصحاب النار، هم فيها خالدون.

#أبو_الهيثم

#مع_القرآن

  • 2
  • 0
  • 304
المقال السابق
فذاقت وبال أمرها
المقال التالي
الله الذي خلق سبع سماوات ومن الأرض مثلهن

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً