أطفالنا والإلكترونيات الحديثة

التلفاز والحاسب والإنترنت والألعاب الإلكترونية من أكبر التحديات التي تواجه الأسرة المسلمة في تربية أبنائها في وقتنا الحاضر.. ... المزيد

كيف نحمي أطفالنا من الآثار الضارة للألعاب الإلكترونية

تؤدي وسائل التواصل الاجتماعي دوراً مهماً في ترسيخ ثقافة مجتمعية جديدة تعتمد على التكنولوجيا الحديثة والتقدم الهائل الذي أحرزته في مجال الاتصال بين الناس، بحيث باتت لاعباً مهماً، ليس في حياة الأفراد فقط، بل الأمم أيضاً. ... المزيد

السجائر الإلكترونية

أيُّها الشَّابُّ المسلم: هل تعلمُ أنَّ التَّدخِين هو القاتل رقم واحد على مستوى العالم كله .. وهل تعلمُ أنَّ ضحاياهُ يزيدونَ عن الثَّمانية ملايين انسان سنوياً .. ... المزيد

خطر الشاشات الإلكترونية على الأطفال

نتج من التطور التكنولوجي الذي يشهده عالمنا المعاصر أجهزة وألعاب مختلفة، أصبحت في متناول جميع الأوساط الاجتماعية تقريبا، وبخاصة الأطفال والمراهقين، مثل الآيباد والايفون والكمبيوتر وألعاب الليزر.. ... المزيد

خطر الألعاب الإلكترونية على عقيدة الطفل المسلم

الألعاب الإلكترونية تشكِّل خطرًا بالغًا على الأطفال، ولها آثارًا سلبية كبيرة؛ فهي تؤثِّر على مستواهم العقليِّ، وتحُدُّ من نشاطهم الحركي، وتَعزِلُهم عن محيطهم الاجتماعيِّ والعائلي، بالإضافة إلى تأثيرها البدنيِّ والنفسي، حتى وصل تأثيرها إلى الدين والعقيدة، وهو أخطرها على الإطلاق. ... المزيد

خطر الْأَلْعَابُ الالِكْتُرُونِيَّةُ

الثاني : نشر صور نسائية عارية أو شبه عارية ، لكي تصبح مشاهد العري مألوفة لدى الأطفال والشباب . الثالث: المخدرات : انتشار ظاهرة تعاطي المخدرات والخمور فيها ، مما يجعلها أمرا مقبولا لدى اللاعبين . ... المزيد

نعي الصّحافة الورقيّة!

فبسبب تناقص عدد القرّاء، تقلّصت الإعلانات، فانخفضت الإيرادات بينما زادت المصروفات التّشغيليّة، وزاد من هول الخطب أنّ المنافس الإلكتروني يزداد متابعوه، ولا تتأخر أخباره، ومصاريفه قليلة بالقياس ... المزيد

أولادنا والألعاب الإلكترونية

تَقْلِيلُ أَوْقَاتِ مُكْثِهِمْ عَلَيْهَا، وَإِشْغَالُهُمْ بِغَيْرِهَا عَنْهَا، وَإِيجَادُ بَدَائِلَ أَنْفَعَ لَهُمْ، وَالْبَدَائِلُ النَّافِعَةُ مِنْ رِيَاضِيَّةٍ وَثَقَافِيَّةٍ وَعِلْمِيَّةٍ وَتَرْفِيهِيَّةٍ كَثِيرَةٌ ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً