ألا أخبركم عن النفر الثلاثة (4)

الحياء أصله من الحياة فإذا حيي القلب باللّه تعالى فكلما ازداد حياؤه باللّه ازداد منه حياة، ألا ترى أن المستحي يعرق في وقت الحياء، فعرقه من حرارة الحياة التي هاجت من الروح، فمن هيجانه تفور الروح فيعرق منه الجسد، ويعرق منه أعلاه لأن سلطان الحياة في الوجه والصدر، وذلك من قوة الإسلام، لأن الإسلام تسليم النفس والدين خضوعها وانقيادها.. ... المزيد

ألا أخبركم عن النفر الثلاثة (3)

إن المرء إذا اشتد حياؤه صان عرضه ودفن مساويه ونشر محاسنه، ومن ذهب حياؤه ذهب سروره ومن ذهب سروره هان على الناس ومقت، ومن مقت أوذي ومن أوذي حزن ومن حزن فقد عقله ومن أصيب في عقله كان أكثر قوله عليه لا له، ولا دواء لمن لا حياء له، ولا حياء لمن لا وفاء له، ولا وفاء لمن لا إخاء له، ومن قل حياؤه صنع ما شاء وقال ما أحب ... المزيد

ألا أخبركم عن النفر الثلاثة (2)

ويكفي في الإقبال على الله تعالى ثوابا عاجلا أن الله سبحانه وتعالى يقبل بقلوب عباده إلى من أقبل عليه، كما أنه يعرض بقلوبهم عمن أعرض عنه، فقلوب العباد بيد الله لا بأيديهم، فما أقبل عبد على الله بقلبه إلا أقبل الله عز وجل عليه بقلوب عباده، وجعل قلوبهم تفد إليه بالود والرحمة، وكان الله بكل خير إليه أسرع ... المزيد

ألا أخبركم عن النفر الثلاثة (1)

القلب السليم هو الذي سلم من أن يكون لغير الله فيه شرك بوجه ما، بل قد خلصت عبوديته لله تعالى إرادة ومحبة وتوكلا وإنابة وإخباتا وخشية ورجاء، وخلص عمله لله فإن أحب أحب في الله، وإن أبغض أبغض في الله، وإن أعطى أعطى لله، وإن منع منع لله ... المزيد

لماذا ندعو إلى اتباع السلف الصالح؟

يا أبناء الإسلام، ويا من هو حريص على ما فيه خير الإسلام والمسلمين وعزتهم، ويا من يغار على مصالحهم وسعادتهم، هذا هو الطريق، فلنجتمع عليه، ولنسع إليه، بكل قوة وصدق وإخلاص، فكفانا خلافاً ونزاعاً، وعداوة وشقاقاً، ولنضع أيدينا بعضها في بعض، ولنجتمع على كلمة سواء، ولندع كل أسباب الفرقة، ولنأخذ بأسباب الوحدة، فإننا إذا فعلنا ذلك فلنستبشر بنصر الله وتأييده، وعونه وتسديده. ... المزيد

[131] المساجد الثلاثة - أولياؤها وأعداؤها

إذا قيل المساجد الثلاثة فالمقصود المسجد الحرام بمكة والمسجد النبوي بالمدينة والمسجد الأقصى بالقدس، هذه المساجد الثلاثة ترتبط برباطٍ من الفضل وثيق، وتتصل بحبل من الشرع متين، وتزخر بتاريخٍ عظيم؛ تاريخٍ مرتبطٍ بالرسل وبالرسالات؛ وبالكتب المنزلة؛ وبالشرائع التي فيها صلاح العباد في الدنيا والآخرة. ... المزيد

[31] الأعداء الثلاثة 3-3

إن مداخل عداوة الشيطان للإنسان كثيرة جدًّا، فمنها: الوسوسة، والتحريش وإيقاع العداوة بين المسلمين، والصدُّ عن ذكْر الله، والغضب، والشَّهوة، والعجلة وترْك التثبُّت، والتكاسُل في الطاعات، وارتكاب المحرمات، والرفيق السيِّئ، والبُخْل، والحسد، والتعصُّب للهوى والمذاهب، ومشاركة الإنسان في أهله وطعامه ومبيته، وغيرها مِن المداخل التي لا يسع المقام للتفصيل فيها. ... المزيد

[30] الأعداء الثلاثة 2-3

إن صاحب الهوى يظلُّ يتخبَّط في مهاوي التِّيه والضَّلال، لا يَعرف معروفًا، ولا يُنكر منكرًا، بل يرى المعروف منكرًا؛ ويرى المنكر معروفًا، لا يُحقُّ حقًّا، ولا يُبطل باطلًا، إلا ما أُشرِب مِن هواه. ... المزيد

[29] الأعداء الثلاثة 1-3

المرء في هذه الحياة في صراع وجهاد مع أعداء ثلاثة؛ هم: الهوى، والنفس، والشيطان، ولا بدَّ له مِن الاستعداد لمُجاهَدة كلِّ عدوٍ بما يناسبه من سلاح؛ ولذا سوف نتطرَّق إلى شيء يسير مما يتعلَّق بهؤلاء الأعداء، لنتعرف على مداخلها؛ ولنتعرف على طرق اتقاء شرورهم ومكرهم. وسيكون الحديث عنهم في خطب ثلاث متتالية: وفي هذه الخطبة سيكون الحديث عن: النفس. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً