مدة العزاء

نحن في عاداتنا وعُرفنا إذا مات أحد الأقارب يُفْتَح باب العزاء في بيت الميت، ويستقبل النَّاس لمدَّة 3 أيام، أقرباء أهل الميت وجيرانهم يوفِّرون الطَّعام والشَّراب خلال الفترة السابقة.

هل للعزاء وقت محدَّد؟ إذا كان يوجد وقت، فما هو أقلُّه، وما هو أكثره؟ أم أنَّه فعل اليهود؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فلا خلافَ بين العُلماء في استِحباب التَّعزية لِمن أصابتْه مصيبة.وقد ورد في ذلك بعض الأحاديث الضَّعيفة، مثل: «مَن عزَّى مصابًا فله مثلُ أجْرِه»، و«ما من مؤمن يعزِّي أخاه بمصيبةٍ إلاَّ كساه اللَّه من ... أكمل القراءة

الفطر أفضل للمسافر لا سيما إذا شق عليه الصوم

نحن الآن في زمن توفرت فيه وسائل النقل المريحة من طائرات وسيارات وقطارات، والصائم بحمد الله يسافر المسافات الطويلة دون أن يحس بتعب وخاصة إذا سافر بالطائرة. فما الأفضل له في هذه الحالة الصيام أم الفطر؟

المسافر مخير بين الصوم والفطر وظاهر الأدلة الشرعية أن الفطر أفضل ولا سيما إذا شق عليه الصوم؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «ليس من البر الصوم في السفر» (رواه البخاري في الصوم باب قول النبي صلى الله عليه وسلم لمن ظلل عليه واشتد الحر: "ليس من البر الصوم في السفر" برقم 1946، ... أكمل القراءة

هل تعددت وقائع الكسوف في زمن النبوة

هل تعددت وقائع الكسوف في زمن النبوة؟

الحمد لله، لم يثبت بل لم ينقل أنه تعدد الكسوف في عهد النبي صلى الله عليه وسلم، وإنما الثابت أنه كسفت الشمس في عهد النبي صلى الله عليه وسلم، وأنه صلى صلاة الكسوف، وذلك في اليوم الذي مات فيه إبراهيم، وجميع الروايات مدارها على هذا الكسوف، وليس فيها ذكر لكسوف القمر ولا تصريح بكسوف آخر، لكن استنبط ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً