حلف في لحظة غضب، ورجع عن قراره فهل تسقط الكفارة؟

منذ 2009-08-21
السؤال: إذا حلف الإنسان في لحظة غضب، ثم رجع عن قراره فهل تسقط عنه الكفارة؟
الإجابة: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وبعد:
إذا حلف الإنسان في لحظة غضب، ثم حنث في يمينه فإن الكفارة لا تسقط عنه، مادام أنه في لحظة الحلف كان واعياً بما يقول، قد تواطأ قلبه مع لسانه.

قال تعالى: {لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقّدتم الأيمان فكفارته إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام ذلك كفارة أيمانكم إذا حلفتم}, والعلم عند الله تعالى.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكةالمشكاة الإسلامية.

عبد الحي يوسف

رئيس قسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

  • 3
  • 1
  • 136,063

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً