بين الحب والعشق

منذ 2012-09-14
السؤال:

ما الفرق بين الحب والعشق؟

الإجابة:

الحمدلله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فإن الحب هو ميل القلب إلى الشيء، وهو أنواع شتى، ومنه ما هو مشروع، ومنه ما هو مذموم، ومنه الجبلي الفطري، والاختياري المكتسب.

وهو أمر طبيعي في حياة البشر، وإذا انتهى إلى غاية شريفة ولم يصاحبه محرم، فلا بأس به، وقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحب زوجاته ويخص عائشة من ذلك الحب بنصيب أوفر.

أما العشق: فهو المحبة المفرطة الزائدة على الحد الذي ينبغي، وهو مرض من أمراض القلب، مخالف لسائر الأمراض في ذاته وأسبابه ‏وعلاجه، وإذا تمكن واستحكم، عز على الأطباء دواؤه، وأعيا العليل داؤه.

قال ابن القيم في "زاد المعاد": "وعشق الصور إنما تبتلى به القلوب الفارغة من محبة الله تعالى، المعرضة عنه، المتعوضة ‏بغيره عنه، فإذا امتلأ القلب من محبة الله والشوق إلى لقائه، دفع ذلك عنه مرض عشق ‏الصور".

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية: "والعشق مرض نفساني، وإذا قوي أثَّر في البدن؛ فصار مرضاً في الجسم... والعشق إنما يستعمل في العرف في محبة الإنسان لامرأة أو صبي، لا يستعمل في محبة؛ كمحبة الأهل والمال والوطن والجاه، ومحبة الأنبياء والصالحين، وهو مقرون كثيراً بالفعل المحرم؛ إما بمحبة امرأة أجنبية، أو صبي يقترن به النظر المحرم واللمس ... ففيه من الفساد ما لا يحصيه إلا رب العباد، وهو من الأمراض التي تفسد دين صاحبها وعرضه، ثم قد تفسد عقله ثم جسمه".

وننصحك بمراجعة كتاب "الجواب الكافي" لابن القيم، و"ذم الهوى" لابن الجوزي، والله أعلم.

خالد عبد المنعم الرفاعي

يعمل مفتيًا ومستشارًا شرعيًّا بموقع الألوكة، وموقع طريق الإسلام

  • 5
  • 0
  • 33,770

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً