حكم الصلاة في الصف الثاني لوجود كرسي في الصف الأول يؤثر في الترتيب

منذ 2015-03-23
السؤال:

تم وضع كرسي بالمسجد في الصف الأول وهذا يؤثر في ترتيب الصفوف ويوم الجمعة لا نقف في الصف الأول لأن الكرسي يفصل الصف الأول نصفين، لذا نترك الصف الأول ونقف في الصف الثاني في الجمعة ، فهل يجوز أن نقف في الصف مع وجود الكرسي بهذا الشكل؟

 

الإجابة:

الصحيح أن الصف الأول هو ما يلي الإمام سواء قطعه المنبر أو عمود أو كرسي كما ذكر السائل، لعموم الأدلة «أتموا الصف الأول فالأول» (1). فإن تيسر أن يتأخر الكرسي عن الصف، وبالمسجد متسع فهذا هو المشروع، ولو كان في المسجد سواري فلا يصفون بينها، كما في حديث قرة بن إياس(2) وحديث أنس «كنا نطرد عنها طردًا» (3). وهو الصف بين السواري، أما إذا احتاجوا إلى الصف بين السواري لكثرة المصلين أو لضيق المسجد فلا بأس، وتنتفي الكراهة للحاجة، ولو تقدموا لضيق المسجد وكثرة المصلين، فالصف الأول هو الذي يلي الإمام ولو كان يقطعه هذا الكرسي الثابت فعليكم أن تصلوا فيه، إلا إذا أمكن أن تتأخروا عنه هذا هو الأولى والأكمل.

____________________________________________________________

(1) أخرجه البخاري رقم (723)، ومسلم رقم (436) وأحمد في المسند (11943).

(2) عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ قُرَّةَ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ: «كُنَّا نُنْهَى أَن نَصُفَّ بَيْنَ السَّوَارِي، عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ، وَنُطْرَدُ عَنْهَا طَرْداً».

أخرجه ابن ماجه (1002) والحاكم في المستدرك (794) وابن خزيمة في صحيحه (1567) وابن حبان في صحيحه (2219).

(3) أخرجه أبو داود (673) ،والترمذي (229) ، والنسائي في السنن الصغرى (821) وعبد الرزاق في المصنف (2489). وابن خزيمة في صحيحه (1568) ، وابن حبان في صحيحه (2218).

عبد المحسن بن عبد الله الزامل

داعية في إدارة شؤون التوعية بالسعودية وحاصل على بكالريوس في التربية من جامعة الملك سعود

  • 1
  • 1
  • 11,498

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً