نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

صلاة المرء مع الجماعة وهو حاقن

يحصل مني أحيانًا أن أكون حاقنًا فأصلي مع الجماعة وأنا على تلك الحال خشية فوات الجماعة، فهل أنا مصيب في عملي هذا؟

ثبت النهي في الصحيح وغيره عن أن يصلي الإنسان وهو يدافع الأخبثين، فقال -عليه الصلاة والسلام-: «لا صلاة بحضرة طعام، ولا وهو يدافعه الأخبثان» [مسلم: 560]، والسبب في ذلك أن هذا يُذهب لبَّ الصلاة الذي هو الخشوع، وهو أوّل ما يُفقد من هذه الأمة، ولا شك أن الصلاة بدون خشوع لا تؤدي الغرض الذي من ... أكمل القراءة

الالتحاق بالجماعة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

إذا كان هناك رجلان يصليان، فأردت أن ألتحق بهما، هل أكبر ثم أسحب من على يمين الإمام؟ أم أسحبه ثم أكبر؟

وهل الإمام إذا نسي في الصلاة يمكن لمن هو خارج الصلاة أن يفتح عليه؟

وشكرًا جزيلًا،،

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فلا خلاف بين العلماء أن السنة أن يقف المأموم الواحد عن يمين الإمام؛ لحديث ابن عباس - رضي الله عنهما - في "الصحيحين": لما بات عند خالته أم المؤمنين، فصلى مع النبي - صلى الله عليه وسلم - فقام عن يساره، ... أكمل القراءة

لزوم الجماعة للمسافر الذي أدركته الصلاة قبل الخروج من البلد

يحصل مني كثيرًا أن أخرج مسافرًا فيؤذِّن المؤذن للصلاة، وأنا لم أخرج من البلد ولكني في أطرافه، فهل يلزمني أن أجيب المؤذن وأصلي في جماعة؟

في هذه الحالة إذا ركب المسافر راحلته وأدركته الصلاة قبل مغادرة البلد وقبل مفارقة عامر البلد، فإنّه حينئذٍ يلزمه أن يصلي مع جماعة المسلمين في المسجد لا سيما وهو في هذه الصورة قد سمع المؤذِّن، فإذا سمع المؤذن تلزمه الإجابة، كما قال النبي -عليه الصلاة والسلام- لعبدالله بن أم مكتوم: «هل تسمع ... أكمل القراءة

الأولى بالإمامة إذا اجتمع مسافر ومقيم

إذا حضر في المسجد جماعة مسافرون وأخرى مقيمون، فأيهم أولى بالإمامة المقيم أم المسافر؟

إذا كان للمسافر مزيّة على غيره بأن كان من أهل العلم فإنّه يُقدّم على غيره، كما صلى النبي -عليه الصلاة والسلام- بالمقيمين بمكة، ثم قال لهم: أتموا، وإذا لم تكن ثَمَّ مزية للمسافر على المقيم فالأولى بالإمامة المقيم؛ لأنّه إذا أمَّ المسافرُ وليست له مزيّة فإن معناه أن البقية من المقيمين يتمّون، ولا ... أكمل القراءة

صلاة الرجل وزوجته جماعة في البيت

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

1- هل هناك حديث يدل على أنه عند انتهاء الصلاة، يقول على اليمين: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وعن الشمال السلام عليكم ورحمة الله فقط، أو ما يدل على أن الرسول - صلى الله عليه وسلم – فعل ذلك؟ وماذا كان يقول؟

 2- هل تجوز الصلاة في القميص الداخلي - البروتيل أو الفانيلا - أو كما تسمى؟

 3- أصلي أنا وزوجتي - فقط - في البيت هل تحسب صلاة جماعة؟

جزاكم الله كل خير. 

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فإن قول: "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته" في التسليم إلى جهة اليمين، و"السلام عليكم ورحمة الله" إلى جهة اليسار، ورد عن النبي - صلى الله عليه وسلم – في حديث وائل بن حُجْر قال: ... أكمل القراءة
Video Thumbnail Play

(15) بادر إلى التعلق بالمساجد

من السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله رجل قلبه معلق بالمسجد ! إذا خرج منه اشتاق للعودة إليه لا يجد روحه ولا تبتهج نفسه إلا في بيت الله ...

المدة: 5:24

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

i