معنى قول الإمام أحمد في حديث النزول والرؤية: نؤمن بها ونصدق بها بلا كيف ولا معنى...

منذ 2018-05-01
السؤال:

ما معنى قول الإمام أحمد رحمه الله في حديث النزول وأحاديث الرؤية وغيرها: "نؤمن بها، ونصدق بها بلا كيف ولا معنى، ولا نرد شيئاً منها"؟

الإجابة:

أما قوله: "بلا كيف" أي: لا نكيفه، لا نقول: ينزل على صفة كذا وكذا؛ لأن الكيف مجهول. وأما قوله: "ولا معنى" فقال شيخ الإسلام رحمه الله: "مراده بذلك: معنى أهل التأويل الذين يؤولونها، أي: أننا لا نأتي لها بمعنى يخالف ظاهرها"، وهذا حق، يعني: ما ذكره شيخ الإسلام رحمه الله في مراد الإمام أحمد صحيح بلا شك؛ لأن الإمام أحمد كغيره من أهل السنة يؤمنون بالمعاني التي تدل عليها هذه الكلمات.

محمد بن صالح العثيمين

كان رحمه الله عضواً في هيئة كبار العلماء وأستاذا بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

  • 7
  • 0
  • 26,343

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً