أعظم الجهاد

أفعال الملوك والكبراء هي من أعظم أسباب سرعة انتشار الخطأ وترويجه لرغبة الناس بمحاكاتهم، ولهذا السبب كان الإنكار عليهم أعظم الجهاد. 

خاطرة: إخواني أصلحكم الله!

إخواني أصلحكم الله

ليس شرط النُصح والترشيد؛ الكراهية والبُغض، والتكفير والتبديع!

فالله يعلم كم أحبّ فيه؛ العاملين لدينه، والمجاهدين في سبيله!

وتراب نعالهم على رأس مثلي محمول!

ولكن شريطة الاستقامة على دينه، والجهاد حقًّا في سبيله!

ومرارة الدواء لا تمنع من تعاطيه!

والنصيحة بلسم الصالحين، وميثاق الموحّدين:

قال جرير بن عبد الله رضي الله عنه: "بايعتُ رسول الله، على النُّصح لكل مسلم".

خاطرة: سفينةٌ تجري على يَبس!

أمّة بغير جهاد؛ سفينةٌ تجري على يَبس!

أمّة بغير جهاد؛
كجُندٍ بغير عتاد،
كحديثٍ بلا إسناد،
كعِلمٍ بغير كتاب،
كأُسْدٍ بلا أنياب،

الكلُّ ساقطٌ هاوٍ، لا قدْر ولا حساب!

ومن تطلّب للأمّة عزًّا وتمكينًا، بغير جهاد؛ فلاهٍ عابث، كمَن يطلب سقفًا بغير عماد!

وأفٍّ لآخر، ينتظر لها تمكينًا في حِضن الكلاب، أفيجوز يومًا؛ أن تحمي الغنمَ الذئاب؟!

أسرار الصلاة (44)- ثمرة الصلاة

وكما أن الصوم ثمرته تطهير النفس، وثمرة الزكاة تطهير المال، وثمرة الحج وجوب المغفرة، وثمرة الجهاد تسليم النفس إليه، التي اشتراها سبحانه من العباد، وجعل الجنة ثمنها؛ فالصلاة ثمرتها الإقبال على الله، وإقبال الله سبحانه على العبد، وفي الإقبال على الله في الصلاة جميع ما ذكر من ثمرات الأعمال وجميع ثمرات الأعمال في الإقبال على الله فيها.

بالجهاد لا بالسّلْم

وعَدَ الله أن المسجد الأقصى يُفتح بالجهاد لا بالسّلْم، وباب الأقصى أغلق بلا قفل ولا مفتاح ولن يدخله إلا من يؤمن بقلعه لا من يبحث عن مفتاحه.

المنافقون والجهاد

المنافقون يتهمون جهاد النبي ﷺ وصحبه بالتسبب بقتل المسلمين { وَقَالُوا لِإِخْوَانِهِمْ إِذَا ضَرَ‌بُوا فِي الْأَرْ‌ضِ أَوْ كَانُوا غُزًّى لَّوْ كَانُوا عِندَنَا مَا مَاتُوا وَمَا قُتِلُوا} [من الآية 156 : آل عمران]

مظاهرة الكفار

لا يشك من عرف الإسلام أن من نواقضه مظاهرة الكفار على المسلمين

{لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَ‌ىٰ أَوْلِيَاءَ ۘ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ } [ من الآية 51:المائدة]

تهنئة المجاهدين

إخواني مجاهدي غزة والشام والعراق وفي كل مكان، تقبل الله رباطكم وغزوكم وصيامكم وقيامكم، أنتم شرف العيد ووسامه ونياشينه

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً