تسلية النبي ﷺ في سورة الأنعام

وتعرض مصير الأمم السابقة ومصير المكذبين، موجهة الخطاب إلى النبي ﷺ​​​​​​​ مباشرة! فهؤلاء أيها النبي، ليسوا مغايرين لمن سبقهم، ولن يختلف مصيرهم عن مصير من سبقهم! ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً