نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

أمر الأهل بالصلاة

لذا أمر سبحانه كل راع أن يتعهد صلاة من استرعاه الله عليهم من ولد و بنت و زوجة , و أرشد الله تعالى عباده بأن يهتموا بهذه المهمة و ذكرهم بأنه لا يحتاج إليهم و لا إلى عبادتهم بل كفل لهم الرزق كما ضمن للمتقين منهم حسن العاقبة .  { وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لا نَسْأَلُكَ رِزْقًا نَحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى} [ طه 132] . ... المزيد

حلاوة ومهابة.. صدق ويُسر

النفوس تنجذب للصدق والجدية والعمق وتتأثر به، والنفوس أيضا تنجذب لليسر والسهولة والبسمة.. وبالصدق واليسر معا ينتقل الكثير من القيم والعقائد والأخلاق والتوجهات.. بهما تنقل إرثك الذي تريد أن تلقى الله وقد زرعته في غيرك يخلفك في الأرض ويخلفك من بعدك في المنهج، وفي عبادة الله.. ... المزيد

التعامل في الغربة

مع تمنينا ورجائنا لزوال حالة الغربة لرفع البلاء ولعدم التعرض للفتنة ولتيسير الطريق إلى الله تعالى على الناس؛ لكن إلى أن يرفعها الله تعالى فالتعبد فيها يوصلك إلى درجات لا يبلغها غيرك.. ... المزيد

سمر ونقاش

الأسرة التي يندمج فيها أفرادها ويتحدثون مع بعضهم في تلك الثرثرة الأسرية والدردشة المطلوبة والسمر المهم؛ أن القيم والعقائد والأخلاق والتصورات التي يؤمن بها الآباء تنتقل الى الأبناء في يسر شديد ويتشربونها في محبة.. ... المزيد

هل رعيت التنشئة الاجتماعية لأولادك؟

لا يقتصر دور الأسرة، في التنشئة الاجتماعية لأولادها، على حراسة العقيدة الصحيحة وتعميقها، بل يتناول غرس الأخلاق القويمة، والقيم النبيلة، والعبادات الصحيحة، والسلوك النظيف، والمهارات المفيدة. ... المزيد

مخاوف الضياع والنسيان

كل هؤلاء يُخشى أن يصبحن هن جزءا من تقاليد جيل يمضي ! وأن تتخطى بناتهن هذا الجيل إلى مرحلة أخرى يشرف عليها أقذر الخلق في الإعلام والفن بل وفي التعليم الهابط الذي نعانيه، وأن ينظر هذا الجيل الجديد للأمر أنه تقاليد جيل قديم. ... المزيد

تربية الباطن والتربية النفسية

لم يقف عند افعل ولا تفعل فقط؛ بل تخطى كذلك الى الشخصية وسماتها فاهتم بالمِشية إذ تدل على شخصية صاحبها فلا تماوُت يدل على نفس ذليلة تابعة أو متأخرة أو فاقدة العزيمة بليدة بلا هدف.. ولا فخر أو كبر يدل على نفس منتفشة تختال ... المزيد

التصرف مع سليطي اللسان

أسأل الله أن يوفق الإدارة والمشرفين فرداً فرداً فيما يقومون به من جهدٍ في سبيل نشر الخير.

وسؤالي هو: كثيراً ما يكون هناك أناسٌ عديمو التربية وقليلو الحياء وسليطو اللسان، لا يحترمون الناس أيّاً كانوا، فمن المواقف التي واجهتني مع مثل هؤلاء:

كان هناك موعد سفرٍ إلى إحدى المناطق، وكان مطلوباً منِّي طبع الخرائط لمعرفة طريق الذهاب لتلك المنطقة، فنسيت أن أطبعها. فما كان من أحد الشباب إلا أن أخذ يوبِّخ ويزبد ويرعد: "لقد أخَّرتنا، لقد أخَّرتنا"؛ فاعتذرتُ، واعترفتُ أني أخطأتُ، فما كان من هذا الشخص إلا أن أخذ يزيد الكلام ويكثر اللوم. عندها أحسست أن الموضوع أخذ منحنى آخر: (الإهانة بدلاً من التوجيه والعتاب اللطيف).

 

لم أعلم بم أردُّ عليه، خصوصاً أن ذلك كان أمام جميع الشباب, هل أرد عليه بزبد ورعد وأنا المخطئ منذ البداية؟ أقول في نفسي: حتى إن كنت المخطئ، فليس له الحق أن يطيل العتاب! فكيف يُتصرَّف مع هذه النوعية من الناس؟

 

جزاكم الله خيراً.

شكراً لثقتك الغالية.ما حدث في ذلك اليوم أمرٌ مزعجٌ بلا شك، ولكن: هل تعلم أن له ميزةً أيضاً؟!تمنحنا الحياة عبر مثل هذه المواقف الدروسَ والعبرَ، وتنمِّي فينا مهارات التعامل مع الناس على اختلاف أصنافهم، وتعلِّمنا أيضاً – وهو الأهم – مهارات التعامل مع أنفسنا، مع مشاعرنا، مع سلوكنا ... أكمل القراءة

المسؤولية عن الأبناء وكتابة آثار الأعمال

السكوت عن الإنكار، وعدم النهي عن الخطأ والانحراف في بداياته، وما بعد ذلك.. فمن أحمق الناس من تخرج مثلا ابنته عارية أو بملابس ضيقة ثم يقول بطراوة وليونة مقيتة (ماذا أفعل لها..؟! إنها تغلبني هي وأمها ! أو غُلبت معاها أو راسها ناشفة) فهذا ليس عجزا حقيقيا بل نتائج لتفريط سابق وإهمال وفراغ وسلبية؛ حيث لم يزرع فيهم ما كان يجب أن يزرعه قبل ذلك. ... المزيد

التربية وامتداد التأثير.. حتى القبور

والخطورة تكمن أيضا في أمر الآخرة لأن الولد والبنت هم من آثارنا.. فعقائدهم وقيمهم، وتصوراتهم واتجاهاتهم، بل ومشاعرهم وانطباعاتهم.. كل هذا للأب والأم دور في تكوينه وإنشائه، بل لهم الدور الأول في هذا التكوين والإنشاء. ... المزيد

واجب التوريث

ثمة خطوة أولى تتمثل في معرفة ما يجب أن نورثه.. وتجب خطوة ثانية في الرغبة الجادة في هذا التوريث، والشعور بالحمل الثقيل والمهم. إن حياتنا نفسها مسؤولية، ونقل هذه الحياة للآخرين مسؤولية مهمة {إنا نحن نُحيي الموتى ونكتب ما قدموا وآثارهم} ... المزيد

التربية بالترغيب والترهيب وضوابطها

الترهيب والترغيب من العوامل الأساسية لتنمية السلوك وتهذيب الأخلاق وتعزيز القيم الاجتماعية. ... المزيد

متى تبدأ التربية؟

أهمية تقسيم مراحل العمر والتعامل مع كل مرحلة بما يناسبها. ما سأذكره في كل مرحلة قد يكون خاصاً بها، وقد يكون لتلك المرحلة وما بعدها. ... المزيد

أمي قيدتني وأضعفتني.. كيف الخروج من الشرنقة؟!

أهم خطواتك ابني الكريم أن تتقرب من ربك، وتبث شكواك له، وتدعوه بما تحب من خيري الدنيا والآخرة، فهو الغني القادر سبحانه. ثم عليك أن تجرب الخطوات والتعاملات مع الناس خطوة خطوة، كثير من الناس جربوا بعد سن كبيرة ونجحوا، وكثيرون اكتشفوا الحقائق من حولهم بعد مرور وقت طويل من أعمارهم، لكنهم نجحوا وأنجزوا. ... المزيد

معاناة الكذب عند الأبناء !

الابتعاد ما أمكن عن العقاب البدني (الضرب)؛ لأن ذلك يدفعه إلى الكذب بعامل الخوف لكي ينقذ نفسه. وعموماً إذا نشأ الطفل في بيئة تحترم الصدق ويفي أفرادها دائماً بوعودهم وإذا كان الأبوان والمدرسون لا يتجنبون بعض المواقف بأعذار واهية كعادة التغيب والمرض، وبعبارة أخرى إذا نشأ الطفل في بيئة شعارها الصدق قولاً وعملاً فمن الطبيعي أن ينشأ أميناً في كل أقواله وأفعاله. وهذا إذا توافرت له أيضاً عوامل تحقيق حاجاته النفسية الطبيعية من اطمئنان وحرية وتقدير وعطف وشعور بالنجاح واسترشاد بتوجيه معقول. ... المزيد

غزل البنات

غزل البنات رواية عمّا يدور في عقول البنات. عن شيء ما يبدأ منذ طفولتهن، بل ربما يولد معهن ويستمر طويلا. عن تلك الأسرار تدور أحداث الرواية التي لا تخلو من الإثارة والغموض . وأما لماذا "غزْل البنات& ... المزيد

أيها المربي "بيتك" أمانة

ومبدأ الأولويات في شرعنا مبدأ واضح، فالله يوجه الخطاب لعباده المؤمنين ويدخل في ذلك المربي صاحب الرسالة كذلك، يقول تعالى: { يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا} ويدخل في النفس أولادك أيها المربي فهم جزء منها ... المزيد

صالح للاستعمال القلبي

قال فيها المؤلف: لقد كانت أعواما في غاية الثراءكم من مقالات كُتبت وكم من تصريحات أطلقت وكم من كلمات اشتهرت وملأت الدنيا ضجيجا وعراكا على إثرها ثم هدأت الأمور ونسي الناس ما حدث ومرت العاصفة إلى حين..ثم ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

i