مقطع قصير: هل غيركَّ الإسلام وهذبَّ خلقك في مثال جوده ﷺ مع من أساء إليه

مقطع من الشريط الثامن لشرح بدء الوحي من صحيح البخاري. لا زال غضبنا هو غضبنا ، ولا زالت ردود أفعالنا الانفعالية هي هي لم تتغير. هل غيرَّنا الإسلامُ إلى خلقٍ عظيم ؟

Audio player placeholder Audio player placeholder

درة المفاخر في العشر الأواخر

خطبة جمعة تظهر كنز عظيم ودرة ثمينة من درر هذا الشهر عموما والعشر الأواخر خصوصا هو الدربة والملكة على المساعة والمسابقة بفعل الخيرات

Audio player placeholder Audio player placeholder

الجود والإيثار عند حاتم الطائي

حاتم كان ينفق كل ما تصل إليه يده، ولا يبالى بلوم اللائمين، ولا بعذل العاذلين، ذلك أنه قد اتخذ لنفسه طريقًا رضيه، وسلكه برغبة صادقة، وبقلب مطمئن لا يلتفت إلى الوراء، ولا يرجع القهقرى. ... المزيد

جُدْ

وشريك دربه هي الأخرى لا تمل ولا تكل في بذل جهدها ورعايتها لبنيها وزوجها، وسعادتها كل سعادتها وهي ترى غرسها يكبر ... المزيد

لذة العطاء

وَمَن ذَا الَّذِي يَجهَلُ أَنَّ أَقرَبَ طَرِيقٍ إِلى ذَلِكَ هُوَ الإِحسَانُ إِلى عِبَادِ اللهِ وَنَفعُهُم رَحمَةً بِهِم وَإِشفَاقًا عَلَيهِم ؟! ... المزيد

السخاء وأثره في حياة الناس

قال الغزالي- رحمه الله- : (اعلم أن المال إن كان مفقوداً فينبغي أن يكون حال العبد القناعة وقلة الحرص ، وإن كان موجوداً فينبغي أن يكون حاله الإيثار ، واصطناع المعروف والتباعد عن الشح والبخل فإن السخاء من أخلاق الأنبياء عليهم السلام . وهو أصل من أصول النجاة) (الإحياء (3/243). ... المزيد

الفرق بين الإيثار والسخاء والجود

الفرق بين الإيثار والسخاء والجود.  فإن المراتب ثلاثة: إحداها: أن لا ينقصه البذل ولا يصعب عليه، فهو منزلة السخاء.  الثانية: أن يعطي الأكثر ويبقي له شيئا أو يبقي مثل ما أعطى، فهو الجود.  الثالثة: أن يؤثر غيره بالشيء مع حاجته إليه، وهي مرتبة الإيثار وهو أعلى المراتب.  ( بتصرف قليل ) مختصر موسوعة الأخلاق الدرر السنية ص 31

مقطع قصير: من أسباب استجابة الدعاء الإلحاح والتوسل بالربوبية

أعلى مطامح الأنبياء تحقيق العبودية، وضرورة وأهمية التوسل في الدعاء بالربوبية ونماذج من دعاء الأنبياء

Audio player placeholder Audio player placeholder

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً