أخلاق الإنسان الحديث

إنني أقصد بإنسان العصر الحديث الإنسان الغربي بالدرجة الأولى؛ الذي يعيش بيننا على كوكب الأرض، حيث نراه ويرانا، يسوّق لنا سلعةً كاذبةً اسمها : الإلحاد واللاّدينيّة والتطوّريّة، ... المزيد

زوجتي لا تحترمني بسبب ظروفي المادية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

أنا متزوج منذ ثلاث عشرة سنة، رُزقتُ بثلاث بنات، الكبرى منهن عمرها اثنا عشر عامًا، قضيتُ ثلاث عشرة سنة في السفر وكان معي زوجتي وأولادي، وقد كنت أمرَّ أحيانًا بأحوال صعبة، وكانت زوجتي لا تشتكي، وكنا سعداء ولله الحمد، وقد عدت لبلدي منذ سنتين تقريبًا، لكني لم أُوفَّق في جمع المال، فتعسرت أموري كثيرًا، فعملت عند والد زوجتي، بيد أن ظروف العمل صعبة والأحوال متوقفة؛ بسبب الظروف الاقتصادية العالمية، فأصبح الدخل ضعيفًا جدًّا جدًّا، ولا أستطيع إيجاد عمل آخر، المشكلة أن زوجتي عنيدة جدًّا، ولا تبدي لي أي احترامٍ؛ فهي تسبني وتسب الأطفال، وصوتها عالٍ باستمرار، ولا تسأل عن والدتي التي تسكن في نفس البيت الذي نسكنه لكن في شقة أخرى، رغم أنني عندما مرِضت زوجتي بسرطان الثدي، لم أُقصر معها، وأنفقت عليها ما تبقى من مال الغربة، حتى أصبحت لا أملك مالًا، وإذا ما شكوتها لأبويها، أجد ردودًا غير مقنعة ومائعة؛ مثل: حاول أن تتحمل، وقد كانت زوجتي تثق دائمًا برأيي وتأخذ به، حتى إنني سألتها يومًا: هل قلت لك يومًا شيئًا ووجدته خاطئًا؟ فأجابت أن لا، أما الآن فهي تثق في كل رأي سوى رأيي، وترى دائمًا رأيًا مخالفًا لرأيي، حتى إنها من الممكن أن تثق برأي أخيها الأصغر ولا تثق برأيي

فمثلًا: أخبرتها يومًا أن تقطع صلتها بامرأة معينة، فلم تستجب لي، بيد أنه لما أخبرتها جارتنا بذلك، قطعت علاقتها بها، رغم أنني أخبرتها بذلك منذ البداية، أرجو نصيحتكم؛ فأنا أمر بظروف سيئة جدًّا؛ فأطفالي أصبحوا بلا شخصية من جراء المعاملة السيئة لأمِّهم وسبِّها وصراخها الدائمَين، وجزاكم الله خيرًا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله؛ أما بعد:فبعد التأمل في مشكلتك تبين لي الآتي:1- عشتم سعداء، وزوجتك لا تشتكي أبدًا وقت التغرب للعمل، مع صعوبة ظروفكم الاقتصادية. 2- بعد العودة من الغربة، ساءت أحوالك الاقتصادية، وساءت معها أخلاق زوجتك. 3- أبناؤك بلا شخصية بسبب ... أكمل القراءة

الأزمة العالمية الرأسمالية

تنزلت شرائع الله تعالى على عباده هاديةً لهم، رافعةً لجهلهم، مهذبة لأخلاقهم.. تضبط حياتهم، وتُقوِّم سلوكهم، وتنظم علاقاتهم بغيرهم؛ فلا يُفني قويُهم ضعيفَهم ولا يستغل قادرُهم عاجزَهم، ولا يتخذ أغنياؤهم فقراءَهم سخرةً لهم.. ... المزيد

أخلاق الإنسان الحديث

زمن القرن الحديث هو زمن انقلاب المفاهيم بامتيازٌ، أصبح فيها هذا الكائن مدجّناً بوسائل الإعلام، متناقض الفكر مضطرب النّفس، حتى أصبح مجهولاً بالنّسبة إلى نفسه! وكيف سيذوق حلاوة العيش من لم يجد حتى نفسه؟ وكيف له أن يجدها وهو لم يبحث عنها ؟! ... المزيد

كورونا و مأزق القيم المادية.

الفلسفة الغربية وتجلياتها العملية منذ اليونان الأوائل و إلى اليوم لم تنفك عن تبجيل المادة و الإعلاء من شأنها حتى أضحت في الوعي الجمعي الغربي السر المقدس لهذا الكون ... المزيد

المثالية والمادية في الإسلام

الإسلام الذي يوازن بين المثالية والمادية!، ويا له من مخلوق ذلك الإنسان الذي يتجلى فيه بعد مادي وبعد روحاني!، ثم يا له من توافق مدهش ومذهل بين طبيعة هذا الدين العظيم وبين احتياجات هذا المخلوق البشري ... المزيد

الله أعلن عن نفسه

و الأعجب من النظم هو ما يسمى بالانتظام أي استمرار هذا الخلق الدقيق المعجز و انتظامه في دورات حياة دقيقة و مستمرة ... لابد لها من صانع و حافظ و مدبر لدورانها و انتظامها العجيب . العقل السليم يحيل خلق كل هذا بلا صانع مدبر ... المزيد

العلاج النبوي للهموم

أما الداء الذي نحن بصدده فهو عام وشائع ولا يكاد يخلو منه مسلم في هذا العالم فضلًا عن غير المسلمين، وأما الدواء والعلاج فقد تخبط الكثير من مفكري وفلاسفة الغرب والشرق من غير المسلمين في البحث عنه، دون أن يصلوا بعد طول جهد وعناء إلى نتيجة إيجابية تخفف عنهم الهموم وحالات الاكتئاب والقلق الذي يجتاح الكثير من النفوس والأفئدة فيها. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً