تراكم الذنوب

لَقد تَراكَمَتْ عَلَيْكُم الذَّنوبُ وأنتمْ في غَيِّكمْ ولهوِكمْ... في دُنْياكمْ مُشْتَغِلونَ أحاطَتْ بكم البَلايَا مِنْ كُلّ جَانِبٍ وَلَسْتمُ لإِصْلاحِ أَنْفسِكمْ تَجنحُونَ، كُلّما أوضَحَ لكمْ الواعظُ طَريقَ الْهَدَايةِ تعامَيْتمُ فَلا أَنتُم بالكُروبِ مُعتَبِرونَ، وَلا مِن البَلايَا مُنْزَجرِونَ ... المزيد

ذنوب القلوب

إن ذنوب القلوب ومعاصيها أكبر وأشد خطرا على صاحبها من ذنوب الأبدان ... المزيد

السرور بالحسنة

قال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: «مَنْ ‌سَرَّتْهُ ‌حَسَنَتُهُ، وَسَاءَتْهُ سَيِّئَتُهُ؛ فَذَلِكَ الْمُؤْمِنُ» ... المزيد

الذنوب والمعاصي طريق التعاسة والشقاوة

إن للذنوب والمعاصي آثارًا وعواقبَ، فما تهدمت الشعوب ولا فسدت القلوب، ولا خربت الأُسر إلا من الذنوب، وما بُخست الأرزاق، ولا قست القلوب، ولا جفَّت العيون إلا من الذنوب، وما غضب الجبار، وما أُقيمت النار وما نُصب الصراط، وكان هناك حساب وعقاب إلا مع الذنوب والمعاصي. ... المزيد

أثر المعصية في الطاعة

هل يستوي الذي يقضي نهاره بذكر الله تعالى وحفظ نفسه من الذنوب والمعاصي، مع مَن يقضي نهاره بالكذب والغِشِّ والسبِّ والشتم واللعن والطعن بالأعراض ومعصية الله تعالى؟ لا والله لا يستوون. ... المزيد

مقويات الصبر عن معصية الله تعالى

المحب الصادق عليه رقيب من محبوبه، يرعى قلبه وجوارحه، وعلامة صدق المحبة شهود هذا الرقيب ودوامه. ... المزيد

من أسرار المنجزين

دائمًا ما كنت أتساءل كيف يجد هؤلاء المُنْجِزُون الوقتَ لكل نشاطاتهم وأعمالهم؟! ... المزيد

ضرر المعاصي والذنوب

إنَّ المؤمنَ يَرَى ذَنْبَهُ كَأَنَّهُ في أَصلِ جَبَلٍ يَخَافُ أَنْ يَقَعَ عَلَيْهِ، وَإِنَّ الفَاجِرَ يَرَى ذَنْبَهُ كذُبابٍ وقَعَ على أنفِهِ فقال بِهِ هَكَذَا... ... المزيد

إن الرجل ليحرم الرزق بالذنب يصيبه

قال: قال رسولُ الله -ﷺ-: «لا يَزيد في العُمْر إلا البِر، ولا يردُّ القدَرَ إلاَّ الدُّعاء، وإنَّ الرجل ليُحرم الرِّزقَ بالذنب يُصيبه». ... المزيد

تأليه الهوى

علينا ألا نأمَن مكرَ الله، فالإدمان على المعاصي قد يتحول إلى استحلالٍ لها من غير شعورٍ بذلك، وذلك يبدأ بأن يعتادها الإنسان ويحتقر قبحَها ويأمَن عقوبتها، لذلك قال العلماء: المعاصي بريد الكفر. ... المزيد
Video Thumbnail Play

(35) "قال السجن أحب إلي مما يدعونني إليه"

"التنازل عن الحرية في سبيل سلامة الدين" هو من أهم الانوار التي نستقيها من قصة النبي يوسف عليه السلام.

المدة: 31:44

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً