الاستعداد لشهر رمضان

أيُّها المؤمنون: ما هي إلا أيام قلائل وتستَقبِلون موسمًا عظيمًا من مواسم العمل الصالح، وسوقاً رابحة للمتاجرة مع الرب الكريم. ... المزيد

مقطع قصير: شكر النعم

مقطع ضمن سلسلة شرح كتاب التوحيد بالدورة العلمية المنهجية

Audio player placeholder Audio player placeholder

أخاف أن أموت وفي قلبي كره لله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا فتاةٌ في بداية العشرين مِن عمري، كثيرًا ما أردِّد بيني وبين نفسي هذا السؤال:

لماذا خَلَقَنا الله نحن ذوي البشرة السوداء على هذه الشاكلة، مع ارتباط ذلك بالفقر..؟ ولو كنا فُقراء بهيئةٍ مَقبولةٍ لهان الأمرُ علينا، فكثيرًا ما أتَمَنَّى أن يكونَ شعري ناعمًا طويلاً، وأنفي جميلاً..

ولا أستطيع الزواج مِن رجلٍ وسيمٍ، بل حتى القبيح لم يأتِ لأنَّ القبيحين ممن لديهم قدرة مادية اتجهوا نحو الجميلات من البيض، وحظوا بهنَّ.

أنا حزينةٌ جدًّا، وأقول لنفسي: ليتني لم أوجدْ في هذه الدنيا، ولا أحاول النظر إلى من هم أقل مني كالمعاقين وغيرهم، فيكفيني ما ابتليتُ به.

رجوتُ الله كثيرًا، لأني معذَّبة في الدنيا، ومُرهقة وخائفة من أن أموت وفي قلبي كرهٌ لله لهذه الأسباب.

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:فالذي يَظْهر أنَّ ما أوقعك في تلك الورطة أيتها الابنة الكريمة هو الجهل بكمال حكمة الله تعالى في الخلْق، وأن خلق الأشياء وأضدادها مَحْضُ كمال، فلولا خلْقُ المتضادات لما عُرِف كمال القدرة والمشيئة والحكمة، فاللهُ تعالى ... أكمل القراءة

شكر النعمة حقيقته وعلاماته

الواجب على أهل الإسلام أن يسلكوا طريق النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضي الله عنهم وأتباعهم من السلف الصالح، وأن يتركوا البدع المحدثة بعدهم. وهذا كله من شكر الله قولًا وعملًا وعقيدة. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً