ما حكم من كان نصرانيا وأسلم ولكنه لم ينطق الشهادتين في وقت واحد؟

يوجد شخص أعجمي كان مسيحياً لكنه امن باله واحد وامن بالنبي (صلى الله عليه وسلم) ولفظ الشهادة بلغته لكنه لفظها منفصلة أي قال في مرة من المرات انه يؤمن باله واحد وهو الله لكنه قالها بلغته وبعدها قال انه يؤمن ان سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) رسول الله فهل يكون مسلماً بذلك ؟ علماً انه قال بعض الكلام بين الجملتين (الشهادتين)، وهل يجوز الترحم عليه لأنه توفى؟ وهل يكون مصيره الجنة أم النار؟ بالإضافة الى انه كان يقوم بأعمال خيرية وأعمال جيدة وصالحة.

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فقد دلَّ الكتاب والسنة والإجماع على أن كل من أظهر الإسلام والتوبة من الكفر قُبِل ذلك منه، وشهد شهادة الحق، وقد دخل في الإسلام أمم من الروم والفرس والديلم والقبط ونحوهم، مما لا يعرف لغة العرب فضلاً عن معنى الشهادتين؛ ... أكمل القراءة

فأنذرتكم ناراً تلظى

{فَأَنذَرْتُكُمْ نَارًا تَلَظَّىٰ (14) لَا يَصْلَاهَا إِلَّا الْأَشْقَى (15) الَّذِي كَذَّبَ وَتَوَلَّىٰ (16) وَسَيُجَنَّبُهَا الْأَتْقَى (17) الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّىٰ (18) وَمَا لِأَحَدٍ عِندَهُ مِن نِّعْمَةٍ تُجْزَىٰ (19) إِلَّا ابْتِغَاءَ وَجْهِ رَبِّهِ الْأَعْلَىٰ (20) وَلَسَوْفَ يَرْضَىٰ (21) } [الليل] ... المزيد

خلق الإنسان من صلصال كالفخار

خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ صَلْصَالٍ كَالْفَخَّارِ * وَخَلَقَ الْجَانَّ مِنْ مَارِجٍ مِنْ نَارٍ * فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً