فسوف يحاسب حساباً يسيراً

{فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنقَلِبُ إِلَىٰ أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9) } [ الانشقاق] ... المزيد

ما الذي يقع من تلك الطلقات؟

أنا امرأة متزوجة من أربع سنوات وعندي طفلة عمرها سنتين زوجي حلف يمين طلاق ألا أمسك هاتفه ونسيت الأمر ومستكه ثم ردني وبعد فترة حدث بيننا مناوشات على الواتساب فكتب لي كتابة أنتي طالق ثم ردني ومن يومين حلف لي يمين طلاق ألا يفعل أمر معين ثم فعله هل يعتبر هذا طلاق نهائي أم هناك فتوى للتراجع عنه وما هو الحل للعودة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه، أما بعدُ: فإنْ كان الحال كما ذكرْتِ: أنّك فعلتِ ما أقسم عليه زوجك بالطلاق ناسية، فإنَّ الطلاقَ لا يقع، وليس عليه كفارة؛ لأنه قد ثبت بالكتاب والسنة أن الناسي والمُخطئ غير مؤاخذ، وهذا يعمُّ جميع الأحكام، ومَنْ فرَّق بين حُكم وحُكم، ... أكمل القراءة

حكم تعليق الكفر

السلام عليكم ورحمة الله اما بعد فمن المعلوم أن الإنسان إذا علق طلاق زوجته على أمر ما فانه يبقى على نكاحه ولا يقع الطلاق حتى يقع ذلك الأمر ولا يمكنه أن يلغي أو يتراجع عن هذا باي حال سؤالي في اي صورة يكون الكفر المعلق على أمر كالطلاق المعلق بمعنى أن المرء يبقى على إسلامه حتى يقع الأمر ولا يمكنه التراجع أو إلغاء هذا التعليق أى أن الردة تلازم هذا الأمر واخيرا تقبلوا مني فائق الاحترام و التقدير ودمتم في خدمة الإسلام والمسلمين والسلام عليكم ورحمة الله

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فما ذكره الأخ السائل فيه تفصيل وليس كما قال، فإن قصد المعلق للكفر أو الطلاق وقوعهما عند تحقق الشرط، فهذا يقع كفره وطلاقه، وإن قصد منع نفسه أو غير عن فعل معين، فلا يقع طلاق ولا كفر وهو ما يعرف عند الفقهاء ... أكمل القراءة

هل يقع طلاق الغضبان؟

السلام عليكم كيف حالكم شيخي الفاضل أدعو الله أن يحفظكم من كل سوء و أن ينفعنا و المسلمين بعلمك شيخي الكريم لي أخ قالت له زوجته أحلف هذا اليمين : " والله اذا ضربتني بكون طالقة " و هو رددها ورائها رفع عتب ومجارة لمشاعرها هكذا كانت نية أخي .... مع العلم أنه طلق زوجته منذ ثمانية سنين و هو في ذروة غضبه و عندما سأل بعض شيوخ مديني "حمص " البعض قال له وقع الطلاق و البعض قال له لم يقع فاتصل بالشيخ محمد حسان على قناة الرحمة وكان جوابه بما معناه أنه هو وحده من يحدد وقع الطلاق أم لم يقع بعد أن فسر له (لا طلاق في إغلاق) . و ادعت زوجته بأنه قد طلقها مرتين و لكنه واثق بأنه لم يطلقها سوى مرة واحدة في ثورة غضب كما تحدثت سالفا .... وقبل يومين ضربها ضربا خفيفا كما إدعى .... فقالت زوجته بأنها أصبحت طالق منه بناء على على اليمين الذي ردده ورائها ... و ادعت بأنها أصبحت طالقة ثلاث مرات .... و هو يقول بأنه طلقها مرة واحدة بثورة غضب .( هو لم يقل لها أنت طالق بل قال طالق بدون ضمير ) قبل تردديه اليمين " والله اذا ضربتني بكون طالقة " و من ثم ضربها .... فإذا وقع اليمين فتصبح طلقتان فهذا كلامه... فأرجو منك شيخي الفاضل تبيان وضع أخي علمًا بأن لا يرغب بالطلاق و زوجته خائفة من أن تكون أصبحت طالقة .

إن كان الحال كما ذكرت فلا تقع أي من الطلقتين التي ذكرتا في السؤال.أما طلاق الغضبان، فإن الغَضَبَ لا يَمنع وقُوع الطلاق إذا كان في مبادئ الغضب، بحيث لم يتغير عقله، ويعلم ما يقول ويقصده، ويستطيع أن يملك نفسه.    ومنه ما يصل صاحبه إلى حد لا يعلم ما يقول – كالمجنون -  فهذا لا ... أكمل القراءة

حلف يمين طلاق معلق

أنا حلفت بالطلاق على مراتى لو راحت فرح و هوه فرح قريب لها بسبب ان أولادها كانه تعبنانين و الفرح لسه غدا و كانت نيتى وقت الحلفان التهديد و كان نص الحلفان ( عليه الطلاق لو روحتى الفرح تبقى طالق بالثلاثة) فهل يوجد كفارة لهذا الحلفان لأن حمايا قام بحل الموضوع و المشكلة لذهابها للفرح ملحوظة : أنا متزوج من 7 سنوات وعندى طفلين و هذة اول مره أقوم بالحلفان بالطلاق

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فإن كان الحال كما ذكرت أنك عَلَّقت طلاقَ زوجتِك على ذهابها للفرح، وكنت تقصد بذلك منْعِها من الذَّهاب، أو تَهديدَها وزجرَها وتَخويفَها بالطَّلاق - فهذا يمين من أيمان المسلمين، فيجري فيها ما يجري ... أكمل القراءة

حلف اليمين وقت الغضب

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

لدى سياره تاكسى ومعى سائقين وحدث ان وجدت اشياء تحدث وكل ما اسأل احدهم يقول لى ليس انا وفى يوم كان هناك عطل بسيط فى احد ابواب السياره وطلبت من السائق ان يذهب للعمل ولكنه رفض انتابنى الغضب فحلفت وقلت عليا الطلاق بالثلاثه ما حد يحط رجله فيها بدون تحديد وبعد يومين اتصل بى احد السائقين ان حالتى الماديه تعبانه وانه فى حاجه للعمل فقلت له انتظر حتى اجد حل لليمين فقال لى كفاره اطعام عشر مساكين فما رايكم

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:فإنَّ قولَ: "عليَّ الطلاق" ليس طلاقًا في أصله، وإنما هو يَمينٌ بالطلاق، ومَعْناهُ: الطلاقُ يلزَمُني، لأَفْعَلَنَّ كذا وكذا، ويُرادُ به ما يراد باليمين من الحَضَّ على فعل شيء، أوِ المنعِ من فعل شيء، أوِ التصديقِ، ... أكمل القراءة

قلت لزوجتي اذا فعلتي كذا تبقي طالق

قلت لزوجتي اذا فعلتي كذا تبقي طالق وبالفعل فعلت هذا الامر هل يقع الطلاق وكيفية الرد؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فإذا عَلَّق الزَّوج طلاقَ زوجتِه على شيءٍ معدوم عند التعليق، ولكنه على خطر الوجود في المستقْبَل، كقوله: "إن فعلتِ الشيء الفلاني فأنتِ طالق"- فإن الطَّلاق يقع بتحقق الشرْطِ، إن كان ... أكمل القراءة

تحريم الإنسان على نفسه استعمال الهاتف مع حاجته إليه

أنا متزوجة وتغاضبت مع زوجي، وفي نفس الوقت حرّمت الجوال، وقلت: (يحرم علي مثلما يحرم عليّ أخي أني ما آخذه)، وأنا الآن محتاجة للجوال كثيرًا، فماذا أفعل؟ 

Audio player placeholder Audio player placeholder

قلت لها (علي الطلاق بالثلاثة)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وكل عام وأنتم بخير،

لقد تزوجت حديثًا وزوجتي الآن حامل وعلى وشك الوضع، وحدث بيننا بعض الخلافات واختلفنا على اسم المولود، وأقسمت عليها يمينًا بالطلاق مرتين بصيغة (علي الطلاق بالثلاثة)، وذلك كان كتابة وليس لفظًا على تسمية المولود باسم معين الذي أريده، ونسيت نيتي هل كنت أنوى الطلاق أم هو مجرد تهديد؟ حقًا لا أعلم نيتي.

فهل لو نريد تسميته باسم غير هذا الاسم يقع الطلاق؟

أفيدونا أفادكم الله.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:فإنَّ قولَ: "عليَّ الطلاق" ليس طلاقًا في أصله، وإنما هو يَمينٌ بالطلاق، ومَعْناهُ: الطلاقُ يلزَمُني، لأَفْعَلَنَّ كذا وكذا، ويُرادُ به ما يراد باليمين من الحَثِّ، أوِ المنعِ، أوِ التصديقِ، أوِ التكذيبِ، أوِ ... أكمل القراءة

عود الشخص إلى ما حرمه على نفسه

لي فلوس عند شخص، وحصل بيننا خلاف، وحرمتها بقولي: (حرّمها الله)، ثم رجع الشخص واعتذر لي ودفع لي الفلوس، فهل آخذها أو ماذا؟

Audio player placeholder Audio player placeholder

الحلف على عدم دخول منزل القريب

لقد حلفت بالله بعدم دخول منزل أحد الأقارب بالصيغة التالية: (أقسمت بالله ثلاثًا –وأيضًا- يحرم علي كما حرمت مكة على الكفار دخول منزل فلان) أرجو إفادتي عن كفارة ذلك.

هذا الذي حلف ألا يدخل منزل أحد أقاربه معناه أنه تسبب في القطيعة بينه وبين قريبه هذا، ومع ذلك حرم الدخول على نفسه، والنبي -عليه الصلاة والسلام- يقول: «إني والله -إن شاء الله- لا أحلف على يمين، فأرى غيرها خيرًا منها، إلا أتيت الذي هو خير وتحللتها» [البخاري: 6721]، وعليك حينئذٍ أن تكفر عن ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً