تدبر - [349] سورة الزمر (2)

منذ 2014-08-11

سألني وما الذنب الذي لا يُغفر أبدًا؟ ما الذنب الذي لا تسعه مغفرة الله.. فلم أجد إلا قول ربي أجيبه به: {إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ}..

سألني وما الذنب الذي لا يُغفر أبدًا؟

ما الذنب الذي لا تسعه مغفرة الله.. فلم أجد إلا قول ربي أجيبه به: {إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ} [الزمر من الآية:53]..

إن المخاطبين بهذه الآية ليسوا معصومين وعن الخطأ منزهين..

إنهم عصاةُ خطّائين؛ لكن ربهم ناداهم.. ناداهم {يَا عِبَادِيَ} وهم عصاة.. ليسوا فقط عصاة بل مسرفين، لكن حتى مع إسرافهم لم يزل باب العودة مفتوحًا فكل ذنب يغفر بالتوبة: {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللهِ} [الزمر من الآية:53]..

مهما كنت مسرفًا عاصيًا إيَّاك أن تقنط، إيَّاك أن تفقد الأمل أو تيأس وتنساها.. تنسى الرحمة.. بل اطلبها واستمطرها بالتوبة والأوبة والعودة.. الآن.. من قبل أن يمضي الوقت وتنتهي المهلة..

{وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لا تُنصَرُونَ . وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لا تَشْعُرُونَ} [الزمر:54-55].
 

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 0
  • 0
  • 3,563
المقال السابق
[348] سورة الزمر (1)
المقال التالي
[350] سورة الزمر (3) - (4)

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً