خاطرة: بينما القلوب في غفلة!

منذ 2014-11-27

بينما القلوب في غفلةٍ - يقع حادث لعزيز أو يموت شخص تعرفه فجأة.. هنا.. ينتبه القلب من غفلته!

بينما القلوب في غفلةٍ - يقع حادث لعزيز أو يموت شخص تعرفه فجأة..

هنا.. ينتبه القلب من غفلته ويكون الانتباه على قدر ما في القلب من خيرٍ وعلى قدر ما في الحادث من عِبرة..

ينتبه القلب وتنزاح غشاوة الغفلة، ويُبصِر القلب حقارة الدنيا وحقيقة النهاية..

ثم تنادينا الدنيا من جديدٍ، ونعود للنسيان ويدخل القلب في نوبةِ غفلةٍ جديدة!

كيف ننسى؟!

 

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام

خالد الشافعي

داعية مصري سلفي

  • 3
  • 0
  • 2,393

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً