معنى الحديث ؛ لم يأته من الدنيا إلا ما قدر له

قوله:  « وَلَمْ يَأْتِهِ مِنَ الدُّنْيَا إِلَّا مَا قُدِّرَ لَهُ»   ، وفي الرواية الثانية إِلَّا مَا كُتِبَ لَهُ  ، معناها أن الحرص المذموم على الدنيا لا يزيد صاحبه نفعا ... المزيد

منغصات الدنيا

فمن طبيعة هذه الدنيا أنها طُبِعت على كدرٍ، فكم من إنسانٍ أذاقته الدنيا من مرارتها بعد أن ذاق حلاوتها، وظن أن المقام فيها يطول فتفاجأ بصفعتها... ... المزيد

الإيمان بالقدر والقضاء.. وجوبه وثمرته

إنَّ دُنياكم هذه مَلِيئةٌ بالمصائب والرَّزايا، والمِحَن والبَلايا، إلى جانب ما فيها من كريم المِنَحِ وجليل العَطايا، وأنواع ما يَجُودُ الله به من تَنفِيس الكُرُوب وتيسير العَسِير وصرف المنايا؛ ... المزيد

حقيقة الدنيا وعلاج فتنة المال

إذا أردنا أن نعرف الدنيا على حقيقتها فلنفقه ذلك المثل الذي ضربه الله لنا، ولماذا شبهها بالماء!

Audio player placeholder Audio player placeholder

الوقت والفراغ

فليتق المسلم ربه في طلب معاشه، فإن المال وحده ليس طريقا للسعادة ولا للخلود، إنما هو استمتاع ووسيلة لا غاية. ... المزيد

المسارعة في الخيرات

لو كانتِ الدنيا مِن ذَهبٍ يفنَى، والآخرةُ مِن خَزَفٍ يبقَى، لكان الواجبُ على المسلمِ العاقلِ أن يُؤثِرَ خزفًا يبقَى على ذهبٍ يفنى، فكيف والآخرةُ مِن ذَهَبٍ يبقَى، والدنيا من خَزَفٍ يفنَى؟! ... المزيد

الدنيا دار من لا دار له ولها يجمع من لا عقل له

{قُلْ مَتَاعُ الدُّنْيَا قَلِيلٌ.....}، لتعلم كيف يقلل الله تعالى من شأن الدنيا وما فيها، في نظر أولئك الذي كرهوا القتال حين شُرِعَ حرصًا على الدنيا... ... المزيد

للصائم فرحتان

يفرح المؤمن عند فطره لأنه حقق الغاية من صيامه وهي التقوى فامتنع عن الطعام والشراب وحفظ جوارحه عن الحرام دون أن تكون عليه رقابة من البشر، وأما الفرحة الثانية التي يفرحها الصائم فهي عند لقاء ربه يوم القيامة يوم توزع الأجور يوم ينادى للصائمين من باب الريان وهو من أعظم أبواب الجنة ولا يدخله إلا الصائمون ... المزيد

لا تنسوا العظيمتين

ومنِ اسْتَقْرَأ الأسماء الحسنى، وجدها مدائحَ وثناءً، تقصُر بلاغة الواصفين عن بلوغ كُنْهِها، وتعجِز الأوهام عن الإحاطة بالواحد منها، ومع ذلك فلله سبحانه محامدُ ومدائحُ وأنواعٌ من الثناء لم تتحرك بها الخواطر... ... المزيد

مكانة الدنيا عند الفضيل بن عياض

لَوْ أَنَّ الدُّنْيَا بِحَذَافِيرِهَا عُرِضَتْ عَلَيَّ حَلَالًا لَا أُحَاسَبُ بِهَا فِي الْآخِرَةِ لَكُنْتُ أَتَقَذَّرُهَا كَمَا يَتَقَذَّرُ أَحَدُكُمُ الْجِيفَةَ إِذَا مَرَّ بِهَا أَنْ تُصِيبَ ثَوْبَهُ ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً