خواطر ممدوح إسماعيل - "فَلَمَّا تَرَاءَى الْجَمْعَانِ"

منذ 2016-10-11

اللهم كما نجيت موسى نجنا برحمتك من كل شرٍ وظلمٍ وخيانةٍ وهمٍ وحزنٍ وأغرق كل طاغيةٍ وظالمٍ وخائنٍ وكل شر، وبدل همنا وأحزاننا سعادةً وسروراً برحمتك يارب

1
{فَلَمَّا تَرَاءَى الْجَمْعَانِ قَالَ أَصْحَابُ مُوسَىٰ إِنَّا لَمُدْرَكُونَ *قَالَ كَلَّا ۖ إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ * فَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ أَنِ اضْرِب بِّعَصَاكَ الْبَحْرَ ۖ فَانفَلَقَ فَكَانَ كُلُّ فِرْقٍ كَالطَّوْدِ الْعَظِيمِ * وَأَزْلَفْنَا ثَمَّ الْآخَرِينَ * وَأَنجَيْنَا مُوسَىٰ وَمَن مَّعَهُ أَجْمَعِينَ * ثُمَّ أَغْرَقْنَا الْآخَرِينَ } [الشعراء: 61-66]، اللهم إنا عبيدك لاحول ولاقوة لنا إلا بك نستغيث بك ونتوسل إليك يا أحد ياصمد، اللهم كما نجيت موسى نجنا برحمتك من كل شرٍ وظلمٍ وخيانةٍ وهمٍ وحزنٍ وأغرق كل طاغيةٍ وظالمٍ وخائنٍ وكل شر، وبدل همنا وأحزاننا سعادةً وسروراً برحمتك يارب
2
عليك برضا الله وفقط وﻻتنشغل برضا الناس فأنه لن يدرك ولا ملاحظتهم وظنونهم فإنها لاتنتهي، دع الناس وانشغل برضا رب الناس، قال النووي رحمه الله: ولو فتح الإنسان عليه باب ملاحظة الناس، والاحتراز من ظنونهم الباطلة، لأنسد عليه أكثر أبواب الخير، وضَيع على نفسه شيئًا عظيمًا من مهمات الدين، وليس هذا طريق العارفين.

3
تتجمع الفتن والشرور كلها فى سوريا لإطفاء شعلة الجهاد.....اللهم ثبت المجاهدين وانصرهم على عدوهم

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 0
  • 0
  • 2,791
المقال السابق
هذا ما حدث بالأمة
المقال التالي
تشيُع العراق

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً