المجموعة 92

حتى ترتاح نفسُك، ويهدأ ضميرك، كن واسع الصدر، فأعقل الناس وأسعدهم هم أعذرهم للناس، وأبعدهم عن العقل والحكمة هم أسرعهم لوماً وأقلُّهم تحقُّقاً وتثبُّتاً فيما صدر عنهم. ... المزيد

76- رصيدنا عندكم يسمح !!

بينما بعضهم يجور ويجمح وبلسان قاله يصرّح: رصيدنا عندكم يسمح !! ... المزيد

الإسلام والنفس

كما اهتم الإسلام بتهذيب الغرائز والشهوات الإنسانية، ووجّه الناس إلى ضبطها بحكمة ضبطاً داخلياً من أعماق النفس وصميم الضمير، وليس لأجل مجاراة المجتمع أو خوف انتقادات الناس، وليس هذا الضبط كبتاً وحرماناً للنفس بل هو سُموٌّ بها عن التدني والفساد الفردي والجماعي، ويتضح هذا عند تأمل أحوال أولئك الذين أطلقوا العنان لشهواتهم وغرائزهم دون ضوابط، والنظر في عواقب مآلهم؛ فإنهم انطلقوا يطلبون السعادة في غير اتجاهها؛ فما وجدوا إلا التعاسة والألم النفسي والتعب الجسدي، هربوا من الرق الذي خُلقوا له فبُلوا برق النفس والشيطان ... المزيد

مهمة المدرِّس في زمن المتغيرات

مهنة التدريس هي أشرف المهن إذا كان صاحبها يؤديها على أكمل وجه ويضحي بكل شيء من أجلها، أمَّا أن تكون هي مجرد مهنة عبارة عن حرفة من أجل الاسترزاق و من أجل لقمة عيش فقط، فإن صاحبها جدير به أن يبحث عن مهنة أخرى تليق به، فالتعليم رسالة ورسالة التعليم هي الإصلاح. ... المزيد

مجزرة رابعة في مثل هذا اليوم

تستوعب العقول والأفهام موت الملايين في الحروب في اشتباكات الجيوش المتقاتلة، لكنها أبداً لا تستوعب مشهد طفل يُقصف بالطيران من السماء، أو فتاة بريئة تُردى بالرصاص المنهمر من السماء، أو صرخات طفل يقف على جثة أمه يصرخ فيها فلا تجيب فتنهمر الدموع من عينيه بعد أن صار يتيماً للأبد. ... المزيد

مقوّمات تجديد الإيمان في القلوب

الحديث عن الإيمان حديث ذو شجون، وله طعم خاص، حديث يأخذك إلى سمو المعرفة، وعلو المكانة. تسمعه؛ فتشعر أن كل أطراف الجسد تلتف حول قائدها وهو القلب ذلك أنه محل النية ومنطلق الإيمان. تسمعه؛ فتعجز أن تمنع دموع عينيك من الإنهمار، وأعضاء بدنك من الإرتجاف، وحنين فؤادك من الإشتياق... ... المزيد

ضمير مستتر

كنت صادقًا، فالضمير هو المحكمة الشخصية والبوصلة التي تشير دائمًا إلى الوجهة، وما أجمل أن نعيش الحياة بضمير وأن ندير قضايانا بضمير، وأن نعبر عن قناعاتنا الحقيقية بضمير، فأقبح جرائم الإنسانية تسويغ الباطل وتلبيس البريء ثوب المتهم، والمظلوم ثوب الظالم، وتحويل العدو المتربص إلى شريك، وابن الدين والنسب والوطن إلى غريب مشبوه. ... المزيد

في النهاية هي أزمة ضمير!

حال المجتمع العربي، وسوء توظيف الموارد البشرية، وفقدان الضمير! ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً