نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

ربط الساق بضمادة في الحج لحمايتها

سوف أذهب للحج هذا العام بمشيئة الله وفي ساقي آثار حرق قديم مما جعل طبقة الجلد رقيقة للغاية ومعرضة للإصابة من أقل احتكاك، فهل يمكن وقاية الساق برباط يلف حولها أو ضمادة طبية أو ما شابه ذلك أثناء أداء المناسك وأثناء الإحرام؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:فالظاهر والله أعلم جواز ذلك، وأن ذلك ليس من لبس المخيط الذي يحرم لبسه على المحرم، فهو وإن كان معقودًا مستمسكًا بنفسه كالمخيط إلا أنه لم يلبس على النحو المعتاد لبسه، فلو جعل المحرم الجبة إزارًا فلم يلبسها على النحو المعتاد وإنما لفها على جسده كالرداء أو ... أكمل القراءة

رمي الجمرات عن الوالد بعد مرور 15 عاماً من أدائه للحج

 كنت أحجُّ هذا العام الحمد لله، وعندما كنت في الحج اتصلت على والدي للاطمئنان عليه (حيث إنني مصري أعمل في السعودية)، وفوجئت به يخبرني أنه لم يرمِ الجمرات في حَجِّهِ منذ خمسة عشر عامًا تقريبًا، وربما يكون حَجُّهُ مُعَلَّقْ بذلك، والأغرب أنه يقول إنه لم يرمِ حتى يوم العيد بسبب فقدانه لحملته ومحاولته الدخول للرمي؛ ولكنه لم يستطع.

فأنا لا أدري هل أذبح فدية عنه؟ وهل هي واحدة فقط أم واحدة عن كل يوم؟ وهل لا بد من ذبحها في مكة وتوزيعها على فقراء الحرم؟ وهل لها وقت معين تُذْبَح فيه أم في أي وقتٍ من السنة؟ وهل يجوز له أن يصوم بدل الذبح أو أن يطعم عددًا معينًا من المساكين؟

أولاً: رمي الجمار من الأنساك في هذه الشعيرة التي تَعَّبَدَنَا الله بها، ببيان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، قال صلى الله عليه وسلم وهو يؤديها: «خذوا عني مناسككم» (صحيح الجامع رقم 7882).ثانياً: بترك والد السائل لرمي جمرة العقبة الكبرى وكذا رمي الجمرات الثلاث على الترتيب الوارد في ... أكمل القراءة

حديث صوم يوم عرفة وضمان البقاء حياً عام قادم

هل صحيح أن من صام يوم عرفة لم يمت في السنة القادمة؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏فإن الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم لما سُئِلَ عن صوم يوم عرفة قال: «أحتسب على ‏الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده» (سنن أبي داود[2425])، وليس في هذا ضمان لمن صام عرفة بالبقاء ... أكمل القراءة

المرض المخل بشرط الاستطاعة في الحج

ما هي شروط المرض المانع من الحج و ضوابطه؟

الحمد لله وصلى الله وسلم على محمد وعلى آله وصحبه، وبعد: فضابط الأمراض والعاهات التي تمنع وجوب الحج هو: كل مرض يعوق الإنسان عن السفر إلى الحج أو عن أدائه. ومن كان به ما أعاقه عن الحج المفروض، فإن كان يرجو زواله فلا يجوز له أن ينيب عنه غيره في حياته. وإن كان عاجزًا عن الحج بنفسه عجزًا لا ... أكمل القراءة

حكم عمل الولائم بعد أداء الحج

ما حكم إقامة الولائم للحاج أو المعتمر الراجع من أداء المناسك، حيث يتوافد عليه الناس للتسليم عليه وقد يكون مضطرًا لذلك، وقد يقوم بنفسه باستدعاء أقاربه وجيرانه وأصدقائه لهذه المناسبة.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فما يفعله الحاج والمعتمر من إقامة الولائم للناس بعد الرجوع، وتوافد الناس عليه مهنئين، أمر لا بأس به إذا كان على سبيل الشكر لهذه النعمة، ولكن بشرط أن لا يتكلف لهم فوق طاقته، وبشرط أن لا يعتقد أن ذلك من السنة، فإن خشي أن يسود ... أكمل القراءة

ما يلزم المحرم من لبس الحفاظة لسلس البول

أبلُغُ من العمر 44 عامًا أشكو من خروج بعض نقاط البول لا إرادي بعد التبول، وبالقطع كانت كثيرًا ما تفسد علي صلاتي، وقد تغلبت على هذه المشكلة ولله الحمد والمنة، باستخدام المناديل الورقية. هذا في حالة الملابس العادية، لكن هذا الحل لا يصلح في حال ارتداء ملابس الإحرام، لأنه لا يوجد شيء يساعد على تثبيت المناديل الورقية في المكان المطلوب، فهل يمكن في حالة الإحرام استخدام مايشبه حفاظات الأطفال ( البامبرز) تحت الإحرام حتي يمكنني أداء المناسك بحرية وعدم تشتيت انتباهي لأشياء أخرى؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فإذا كان الحال بهذه الصورة التي وصف السائل فلا حرج عليه في لبس الحفاظة في فترة الحج أو العمرة، وقد يكون لبسها متعينًا في أثناء الطواف بالبيت، والسعي بين الصفا والمروة، صونًا للمكان عن تساقط قطرات البول. إلا أنه يلزم السائل الفدية، ... أكمل القراءة

هل تجوز العمرة في العاشر من ذي الحجة

هل يجوز أداء العمرة فقط يوم العاشر من ذي الحجة وذلك لظروف العمل، مع العلم أنني قمت بأداء الحج سابقًا؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فإن العمرة جائزة طوال العام، قال النووي في المجموع: "قد ذكرنا أن مذهبنا جوازها في جميع السنة، ولا تُكْرَه في شيءٍ منها، وبهذا قال مالك وأحمد وداود، ونقله الماوردي عن جمهور الفقهاء. اهـ) وقال: "واحتج أصحابنا بأن الأصل عدم ... أكمل القراءة

توضيح وبيان حول هدي التمتع

ماذا يعني عن أن المتمتع عليه هَدْي، وهل هذا الهدي هو نفسه هدي يوم الأضحية، أم بعد العمرة أيضاً يهدي المعتمر، وهل على كل حاج هَدْي أم المرأة وزوجها هدي واحد؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فإن الهَدْي اسم لما يذكى من الأنعام الإبل أو البقر أو الغنم في الحرم في أيام النحر، لتمتع أو قران أو ترك واجب من واجبات النسك أو فعل محظور من محظورات النسك، أو لمحض التقرب إلى الله تعالى.فتبين بهذا أن المتمتع وهو من جمع بين نُسُكي ... أكمل القراءة

طواف الإفاضة والتطوع والثياب العادية

بعد التحلل يوم النحر قبل طواف الإفاضة، هل للحاج لبس ملابسه العادية؟ وإذا كان الجواب بنعم، فهل طواف الإفاضة بالملابس العادية وليس بالإحرام؟ وهل يوجد طواف بالملابس العادية؟

أرجو التوضيح.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: فإن الأمور التي يحصل بها التحلل ثلاثة: رمي جمرة العقبة، والحلق أو التقصير، وطواف الإفاضة.فإذا فعل الحاج أي اثنين من هذه الثلاثة: الرمي والحلق مثلًا، فقد تحلل التحلل الأول، وبه يحل له كل شيء كان محرمًا عليه حال إحرامه ... أكمل القراءة

تناول حبوب منع الدورة لأداء المناسك

خالتي ذاهبة إلى الحج وعمرها 52 سنة ولم تنقطع الدورة الشهرية عنها إلى الآن، وتخشى أن تأخذ أي دواء لإيقافها لأنها تعاني من ورم حميد في صدرها، والأطباء قالوا لها إن هذه الأدوية تزيد من الورم، فماذا تفعل؟

الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: فإنه لا يُطْلَب من المرأة شرعًا أن تأخذ الدواء لإيقاف الدورة الشهرية من أجل أداء مناسك الحج أو العمرة، بل حكمهما هو أنها إذا أتتها الدورة تفعل كل شيء من إحرام، ووقوف، ورمي، ومبيت بمنى، وغير ذلك، إلا الطواف فإنه لا يجوز لها على قول ... أكمل القراءة

ترك المبيت بمنى أيام التشريق لوجود عذر

قمتُ بالحج هذا العام وكان عندي عُذْر يَمنَعُني من المَبِيت في مِنًى، بسبب مرافقة أطفالي لي كما أنني أُصِبْت بنزلة برد وبسخونة شديدة فهل عليَّ شيء؟

المبيت بمِنًى ليالي التشريق واجب من واجبات الحج، لو تُرِك كان فيه هَدْى، هو شاة فمن لم يستطع صام عشرة أيام، ثلاثة في الحج وسبعة إذا رَجَع إلى أهله.وكيف يصوم الأيام الثلاثة في الحج؟ قيل: يَصومُها ما دام موجودًا هناك لم يَعُدْ إلى وطنه، وقيل: في موسم الحج، وقيل: أيام التشريق الثلاثة للضرورة، كما قال ... أكمل القراءة

لا بأس بالاستراحة قبل الطواف

شخص يريد الحج مع أمه، ويقول هل يجوز لي إذا وصلنا إلى مكة المكرمة أن أترك أمي في الفندق لتستريح، وأقوم أنا بطواف القدوم والسعي، ثم أتحلّل، ثم أعود لأطوف بأمي وأسعى بها؟.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فلا حرج في استراحة الأم قبل الطواف، وكذلك مساعدتها بعد ذلك حتى تطوف وتسعى، سواء كانت المساعدة من متحلل ‏أو من مُحْرِم.‏والله أعلم.‏ أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

i