الجمع بين التكبيرتين في الأذان

ما هي السنة في الأذان، هل أجمع بين التكبيرتين أم أفصل بينهما بحيث تكون كل جملة من التكبير بمفردها مثل أن أقول: الله أكبر، ثم أسكت برهة، ثم أقول الجملة الأخرى؟

استدل النووي وغيره بحديث إجابة المؤذن: «إذا قال المؤذن: الله أكبر الله أكبر، فقال أحدكم: الله أكبر الله أكبر ...» [مسلم: 385] استدل بذلك على أن الجمع بين التكبيرتين أولى من إفرادهما؛ لأنه قال: «إذا قال المؤذن: الله أكبر الله أكبر، فقال أحدكم: الله أكبر الله أكبر»، ولم يفرد ... أكمل القراءة

صيغة التكبير في العيدين

في صلاة عيد الأضحى يكبر الناس بهذه الصيغة (الله أكبر، الله أكبر، لا اله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيراً، والحمد لله كثيراً، وسبحان الله بكرة وأصيلاً، لا اله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وأعز جنده، وهزم الأحزاب وحده، لا اله إلا الله ولا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون) ويكررونها في صلاة العيد وبعد الصلوات في المساجد فهل هذه الصيغة صحيحة وإذا كانت خاطئة فما هي الصحيحة.

الحمد للهأما التكبير بصيغة: " الله أكبر، الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد" فثابت عن ابن مسعود رضي الله تعالى عنه وغيره من السلف، سواء بتثليث التكبير الأول أو تثنيته. انظر: (المصنف) لابن أبي شيبة (2/165-168) – (إرواء الغليل:3/125) . - أما ... أكمل القراءة

ما هي أفضل الأعمال الصالحة بعد الواجبات

ما هي أفضل الأعمال الصالحة بعد الواجبات؟

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين.سئل الإمام ابن تيمية رحمه الله تعالى السؤال التالي:يتفضل الشيخ الإمام، بقية السلف، وقدوة الخلف، أعلم من لقيت ببلاد المشرق والمغرب، تقي الدين أبو العباس أحمد ابن تيمية بأن ينبهني على أفضل الأعمال الصالحة بعد ... أكمل القراءة

حكم تكرار الأذكار الشرعية والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بالليل والنهار

هل تكرار الأذكار أو الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم طيلة الوقت مخالف لتعاليم الإسلام؟

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين.أولا:الأذكار الشرعية قسمان:القسم الأول: ذكر مطلق، وهو ما لم يقيد بزمان أو مكان أو صفة أو عدد، كمطلق الأذكار من التسبيح والتحميد والتهليل والتكبير، ومثله الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، ونحو ذلك مما يقوله ... أكمل القراءة

تبليغ التكبير للمأمومين

قدمت للعمرة قبل مدة، وقد لحظت في الحرم الشريف أثناء الصلاة أن أحد الإخوة وأظنه المؤذن يردد التكبير بعد الإمام فاستغربت ذلك، وبعد الصلاة سألت أحد الإخوة وأظنه من مكة المكرمة عن ذلك، فقال: إن هذا يسمى التبليغ أي تبليغ التكبير للمأمومين الذين قد لا يسمعون صوت الإمام بوضوح، فقلت له: ولكن المأمومين يسمعونه عبر مكبرات الصوت المنتشرة في جميع أنحاء الحرم فقال: هي عادة قديمة كانت موجودة قبل وجود المكبرات ثم استمرت، وفي الحقيقة فإن كلامه غير مقنع. سماحة الشيخ: ما رأي الشرع في هذا التبليغ الذي يشوش كثيراً على المصلين مع وجود هذه المكبرات التي توصل صوت الإمام إلى جميع أنحاء الحرم ويسمعه جميع المأمومين بوضوح، كما أن هناك لاقطات للصوت حساسة ودقيقة جداً تثبت بطريقة سهلة في جيب الإمام لتكون معه في ركوعه وسجوده وجميع حركاته، نرجو بيان الحق في ذلك؟ 

لا أعلم حرجاً في التبليغ؛ لأنه قد يكون من أطراف الحرم من لا يسمع صوت الإمام، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه لما صلى بالناس في مرضه الأخير، كان أبو بكر الصديق يبلغ عنه. والله الموفق. أكمل القراءة

ما هو أفضل الذكر على الإطلاق؟

ما أفضل الذكر إطلاقا؟ هل هو قراءة القرآن أم التهليل؟

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين.اتفق أهل العلم على أن أفضل الذكر هو القرآن الكريم.قال سفيان الثّوري رحمه الله تعالى: "سمعنا أنّ قراءة القرآن أفضلُ الذِّكر إذا عمل به" (فقه الأدعية والأذكار :1/50).قال الإمام النووي: "اعلم أن ... أكمل القراءة

التكبير المطلق والمقيد في أيام ذي الحجة

عن التكبير المطلق في عيد الأضحى، هل التكبير دبر كل صلاة داخل في المطلق أم لا؟ وهل هو سنة أم مستحب أم بدعة؟

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين.أما التكبير في الأضحى فمشروع من أول الشهر إلى نهاية اليوم الثالث عشر من شهر ذي الحجة، لقول الله سبحانه: { ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله في أيام معلومات على ما رزقهم من بهيمة الأنعام} [ الحج:28]. ، وهي ... أكمل القراءة

يسأل عن فضل العشر من ذي الحجة

هل للأيام العشر الأوائل من شهر ذي الحجة فضل على غيرها من سائر الأيام؟ وما هي الأعمال الصالحة التي يستحب الإكثار منها في هذه العشر؟

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين.من مواسم الطّاعة العظيمة العشر الأول من ذي الحجة، التي فضّلها الله تعالى على سائر أيام العام؛ فعن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى ... أكمل القراءة

متى يبدأ التكبير في عيد الفطر ومتى ينتهي؟

متى يبدأ التكبير في عيد الفطر ومتى ينتهي؟

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين.في ختام شهر رمضان شرع الله تعالى لعباده أن يكبروه، فقال الله تعالى: {وَلِتُكْمِلُواْ ٱلْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ ٱللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} "تكبروا الله" أي: تعظموه ... أكمل القراءة

المأموم يسر بتكبيرات الانتقال ولا يجهر بها

روى البخاري حديثا عن النبي صلي الله عليه وسلم يقول فيه: «صلوا كما رأيتموني أصلي» يعني أنه ينبغي أن نصلي بالطريقة التي كان النبي صلي الله عليه وسلم يصلي بها. وسؤالي هو: هل وردت كيفية الصلاة خلف الإمام، بداية من التكبير حتى التسليم. لو كانت الإجابة بنعم، فهل من الممكن أن تذكر لي الدليل على أن الإمام يكبر بصوت مرتفع بينما يكبر المأموم سرا؟ من فضلك برهن على جوابك بالأحاديث.

الحمد لله تعالىأولا:صفة صلاة المأموم هي صفة صلاة الإمام، لا فرق بينهما إلا في أمور يسيرة معدودة، وكلاهما (الإمام والمأموم) يشمله حديث النبي صلى الله عليه وسلم: «صَلُّوا كَمَا رَأَيْتُمُونِي أُصَلِّي» (البخاري:631).ثانيا:من أهم الفوارق بين صلاتي الإمام والمأموم أن الإمام يجهر بالتكبير، ... أكمل القراءة

حكم بيع جهاز تكبير حجم الذكر والثدي

هل يجوز بيع جهاز تكبير حجم الذكر والثدي للكفار؟ 

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فاستعمال الأجهزة بغرض تكبير حجم الذكر أو الثدي أو غيرهما من أعضاء الجسم ليس من قبيل تغيير خلق الله تعالى المحرم، فلا بأس به ما لم ينجم عنه ضرر آخر أو يعلق به محرم غيره ككشف العورة.وبناء على هذا؛ فلا بأس بأس بييع هذه الأجهزة ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً