فأحيينا به الأرض بعد موتها

{وَاللَّهُ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَسُقْنَاهُ إِلَى بَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَحْيَيْنَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا كَذَلِكَ النُّشُورُ}   [فاطر 9] ... المزيد

هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ

{خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا وَأَلْقَى فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ * هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ بَلِ الظَّالِمُونَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ } [ لقمان 10 – 11] ... المزيد

"وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا تُحْصُوهَا"

نعمة المطر والماء العذب يعرفها جيداً من حرمها فجدبت أرضه وقلت ثمراتها، نعمة البحار وتيسير الإبحار فيها ونقل أثقل البضائع وتسيير المصالح خلالها لا يعرف قدرها إلا من واجه مشقة السفر عبر الصحارى أو الجبال الشاهقة أو المتجمدة وتعطلت تجارته أو تأخرت وسائل معيشته، ونعمة الأنهار لا يعرف قدرها إلا من ينتظر قطرات السماء أو يبحث بعناء عن آبار ليتحصل منها على ما يروي ظمأه وظمأ عياله، وكذا نعمة الشمس نفتقدها في شدة البرد والزمهرير ونعمة الإبصار نهاراً يفتقدها الأعمى ونعمة النوم ليلاً يفتقدها من تضطره الأحوال إلى العمل بالليل، و كذا نعمة العافية في البدن والأولاد والأهل يستشعرها ويعرف قدرها من حرم أحدها. ... المزيد

أين سيذهب ماء الدنيا؟!

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يُوشِكُ أن تطلبُوا في قُراكم هذه طستًا من ماءٍ فلا تجدونَه، ينزوي كلُّ ماءٍ إلى عنصرِه فيكونُ في الشامِ بقيةُ المؤمنين والماءِ. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً