التكافل والإغاثة في عهد علي بن أبي طالب

وكان من عدله رضي الله عنه سياسته الرشيدة الصائبة في مال الأمة، أنَّه كان يرى أنَّ المال الذي جاء إلى بيت مال المسلمين إنَّما هو للفقراء ... المزيد

الفلوجة تُقتل جوعا

الأثرياء العراقيون بوسعهم بذل الكثير من الجهد الإنساني والإغاثي تجاه بلدهم وأهلهم؛ وبوسعهم بذل الكثير لدعم المؤسسات الإغاثية التركية العريقة التي يمكنها أن تقوم بدور إغاثي وإنساني؛ وبوسع النشطاء العرب أن يتوقفوا عن استغلال الكوارث والنكبات التي يحولونها إلى منتديات ومؤتمرات لجمع التبرعات التي تذهب إلى فئات معينة لا ندري متى ستقول جيوبها: كفى؟ ... المزيد

لماذا تنجح حملات التبرعات في بلادنا ؟

يكثر الحديث عن حملات التبرع التي يتم الإعلان عن تنظيمها على امتداد بلادنا الغالية، والتي جرت العادة أن يُدعى إليها بين حينٍ وآخر لمساعدة إخواننا المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها أو إغاثتهم أو نصرتهم أو نحو ذلك، ولاسيما أن مملكتنا الغالية قد انتهجت هذا النهج المبارك منذ زمنٍ ليس باليسير، فهي لا تتواني ولا تتردد في مد يد العون والمساعدة لكل محتاجٍ أو منكوبٍ أو مصابٍ أو غير ذلك سواءً أكان في بلدٍ عربيٍ أو إسلاميٍ. ... المزيد

ضحايا بريئة للحرب العالمية على الإرهاب

د. محمد بن عبدالله السلومي. "تميزت ضحايا الحرب العالمية الرابعة بأن الأشلاء البريئة كانت من الفقراء والأغنياء على حد سواء، ومن الدول والمؤسسات والممتلكات والأفراد، بل إن الضحايا من دول الشمال والجنوب، والقاسم المشترك هو الانتماء الديني والعمل الإنساني " ... المزيد

حكم بيع الملابس المستخدمة والبالية والاستفادة من مبالغها

هل يجوز بيع الملابس المستخدمة والبالية والتي تصل إلى المؤسسات الخيرية، وذلك للاستفادة من مبالغها في أعمال خيرية أكثر أهمية وضرورة؟

 

 

نرى جواز ذلك؛ إذا زادت عن حاجة الفقراء والمستضعفين، والانتفاع بثمنها في حاجاتٍ أخرى مما تعمَله المؤسسة، والله أعلم. أكمل القراءة

حكم مساعدة الجمعيات الخيرية الإسلامية للمتضررين المبتدعة

إذا كان المتضررون أغلبهم مبتدِعة؛ فهل يجوز للمؤسسات الخيرية الإسلامية مساعدتهم؟

 

 

لا يجوز للمسلمين مساعدة المبتدِعة كالرافضة والقبوريين وأهل الديانات المبتدَعة كالنصيرية والدروز والقاديانية والسيخ والبريلوية والبعثية ونحوهم؛ وذلك أنهم يُحارِبون أهل السنة، ويحرصون على ما يضر بالمتمسكين، وإذا كانوا كذلك فليسوا أهلًا للمساعدة، ويُعتبَر ما أصابهم من غرقٍ أو خسفٍ أو قحطٍ أو مرضٍ ... أكمل القراءة

مساعدة الأغلبية غير المسلمة أثناء الكوارث

إذا كان الأغلب غير مسلمين؛ فهل يجوز مساعدتهم لتواجد الأقلية المسلمة؟

 

 

لا يجوز مساعدة غير المسلمين، لا في مجاعة ولا في غرق أو هدم، ولا في علاج مرض أو نحوه... بل تخص المساعدة بالمسلمين إذا تميَّزوا وعُرِفوا، فإن حصل اشتباه جاز إعطاء غير المسلمين إذا جُهِلت حالتهم واختلطوا بالمسلمين وشق التمييز بينهم. أكمل القراءة

حكم مساعدة الجمعيات الخيرية لغير المسلمين أثناء حدوث الكوارث

غالبًا ما تحدُث الكوارث، ومن الصعب التفرِقة بين الناس أو التعرُّف عليهم، هل هذا مسلم أو غير مسلم، فهل يصح للمؤسسات الخيرية مساعدتهم بغض النظر عن هويته؟

 

 

نرى أن على المؤسسة الحرص على تخصيص المسلمين بالإغاثة وسد الحاجة، وعدم دفع المساعدات لغير المسلمين الذين هم من أعداء الدين، ولو ماتوا جوعًا، ولو قتلهم البرد أو الحرّ أو الغرق أو الهدم؛ لاعتبار ذلك عقوبة من الله لهم على كفرهم وبِدعهم، وكما أن الكفار من الدول الكبرى يتبرعون لمن هم على دينهم، ويخصُّون ... أكمل القراءة

التصرُّف بالأموال العامة أثناء الكوارث بالنسبة للجمعيات الخيرية ثم جمع التبرعات لسد هذه المبالغ المصروفة

أحيانًا تكون كارثة؛ ولمواكبة الحدث تقوم المؤسسات والجمعيات الخيرية بحملة لسد الثغرة من الأموال العامة، وبعدها جمع تبرعات لسدِّ هذا المبلغ الذي صُرِف من المبالغ غير المخصَّصة، فهل هذا التصرُّف جائز؟

 

 

نرى أنه لا بأس بهذا العمل؛ لاعتبار ما يُصرَف على تلك الكارثة دَينًا تقترِضه المؤسسة والجمعية الخيرية، ثم تطلب تبرعات من المحسنين لقضاء ذلك الدين، ويكون للمتبرعين أجر الإغاثة لأولئك المتضررين، حيث حصل بسببهم سد الحاجة التي تبرعوا من أجلها، وعلى المؤسسات المبادرة بجمع التبرعات من وقت حصول الكارثة حتى ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً