لخلق السموات و الأرض أكبر من خلق الناس

{لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ * وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَلَا الْمُسِيءُ قَلِيلًا مَا تَتَذَكَّرُونَ * إِنَّ السَّاعَةَ لَآتِيَةٌ لَا رَيْبَ فِيهَا وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يُؤْمِنُونَ}[غافر  57 – 59] ... المزيد

الإبل

تأليف: علي بن محمد الحبرتي. هذا الكتاب مدعاة إلى التفكر في هذا المخلوق العجيب عبر هذه الموسوعة الشاملة عن الإبل ... المزيد

الله جل جلاله.. وهوكينغ

إن هوكينغ لم يقل يوما: "ربي الله".. ولم يرْجُ يوما رحمته ولم يطلب جنته.. فكيف ترون من العدل أن يدخل تلك الجنة؟! ... المزيد

مكة: الفرار إلى الله في زمن تقلب القلوب والأفكار

من المهم في بعض الأحيان أن ندرك بأن الأمر ليس كما تراه، بل كيف نفهمه. فعند البعض كثرة المصائب تلجئه إلى الله عز وجل ويزداد به تعلقا، وعند البعض - ولعلهم الأقل - تكون المصائب سببا للفرار من الله وليس إليه. البصر مهم، والأهم منه البصيرة

Audio player placeholder Audio player placeholder

هذا خلق الله

كل ما في الكون شاهد وناطق بعظمة الله تعالى وقدرته، وإن أعظم الأدلة في ذلك على الإطلاق شهادته سبحانه على ذلك (الله خالق كل شيء)

Audio player placeholder Audio player placeholder

مكة: الفرح بالله عز وجل

عدد الشيخ كثيرا من الأفراح، في أي فرح أنا وأنت ونحن وهم !

Audio player placeholder Audio player placeholder

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً