ممارسة المرأة المتضررة نفسيا وبدنيا للرياضة في أماكن الموسيقى، وبحث في نفع التمارين المنزلية

أنا فتاة ملتزمة منذ 4 سنوات وأحاول أن أطيع الله وأجتنب نواهيه، وعندي مشكلة كبيرة: فقد زاد وزني 30 كيلو، ومنذ أن زاد وزني وأنا لا أتحمل أن يراني أحد بهذا الوزن لذلك امتنعت عن رؤية أصدقائي أو الذهاب للحلقات الدينية وأمكث في المنزل دائما وأتجنب مقابلة العرسان وعندي 25 سنة وأريد أن أتزوج وأنا علي هذه الحالة منذ 5 سنوات، وأشعر بحزن وضيق واكتئاب بسبب امتناعي عن الذهاب إلى الحلقات الدينية وعدم تواجدي مع الصحبة الصالحة، وللأسف الشديد من كثرة الضغط النفسي والاكتئاب الشديد الذي أشعر به مرضت بمرض الاضطراب الوجداني ثتائي القطبي وأحضر لي أهلي دكتورا نفسيا ليعالجني حتى أتقبل نفسي وأعيش حياتي، ولكن للأسف لم أستطع التغير وأعلم أن الموسيقى حرام لذلك لا أذهب إلى أي مكان يشغل موسيقى، والآن والدتي تريدني أن أعود إلى صالة الرياضة والمدربة التي كنت أذهب إليها قبل أن ألتزم، فامتنعت عن الذهاب لأنها كانت تساعدني على فقدان الكثير من وزني، وسؤالي هو: أريد أن أشترك في صالة رياضة للنساء بها مدربة متخصصة حتى أقوم معها برياضة مدة لا تقل عن ساعتين يوميا حتى أفقد وزني وأعود مثلما كنت، وللأسف يقومون بتشغيل الموسيقى في جميع الصالات الرياضية وبحثت كثيرا فلم أجد أي صالة رياضية بدون موسيقى، فهل أستطيع الذهاب لمدة شهر أو شهرين فقط ولن أذهب ثانية أبدا بعد أن أفقد وزني مع وضع سماعات في أذني للاستماع إلى القرآن بدلا من الموسيقى، أشعر بداخلي أنني في حالة ضرورة.

لحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:فنسأل الله لك العافية من الأمراض النفسية والعضوية، وأن يرزقك الرضا عن الله، ونوصيك بالصبر، فهذا ابتلاء من الله فالواجب أن يُقابل بالصبر والرضا والشكر، ونظرة يسيرة إلى من مرضه أضعاف بلائك ممن أصيب بالسرطان، أو احترق جلده، أو أصيب بعاهة ... أكمل القراءة

(7) منزلة الاعتصام

( منزلة الاعتصام وأنواعه،فصل منزلة الفرار، فصل منزلة الرياضة، فصل منزلة السماع ....)

Audio player placeholder Audio player placeholder

بصراحة " الوضع ما يطمن !!

هذا زمان الرِجْلِ لا زمن الحجا ذبلت زهور ذوي العقول ذبولا فلأنت من قوم تسوَّد فيهم اللاعبون رياضة والضاربون طبولا !! ... المزيد

لاعبٌ دَولي في خيمةِ الشيخ

استقبل الشيخُ ضيوفَه بالابتسامة، وجرى بينه وبين اللاعبين حديثٌ وديٌّ، ومعايدة ومؤانسة، وكلمة توجيهية من الشيخ لهم ... المزيد

تنمية الوهم

لا بأس أن تنمي نفسك مهاريًا، وتشجع الآخرين، لكن لا تخدعني وتفهمني أن التنمية البشرية عِلم، لتتكسب من ورائي المال والشهرة الكاذبة بينما أنت فارغٌ إلا من محاضرات الوهم التي ما تلبث أن تذوب فور خروجي من المحاضرة!. ... المزيد

نصائحٌ هامة

قلبي مع كل عالمٍ راسخ، أو باحثٍ عميق أو كاتبٍ مبدع أو أديبٍ راقٍ لم يجد من ينشر له ... المزيد

بنو فوتبائيل

إذا كان قدر الكرة المستديرة أن تتقاذفها الأرجل، فهل يصح أن يكون قدرا لأمة؟! ... المزيد

الشخصية الحساسة والمنطوية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة عمري 19 سنة، أعاني من الوسواس في كل شيء، فأتخيل أنني سأموت كلما خرجت من المنزل، شخصيتي حساسة وهادئة، لست اجتماعية، وأحزن لأدق الأسباب، وأتخيل دائمًا أن لدي أمراض خطيرة، وأشعر بأن الناس يستطيعون قراءة أفكاري، هذه الحالة تأتيني عندما أكون حزينة.

السنة الماضية أصابتني أعراض غريبة، تنميل في الرأس وشد في الجسم، وألم في الصدر، ودوخة ورعشة، شعرت وكأنه الموت، فذهبت إلى المستشفى، وأجريت عدة تحاليل، وكانت جميعها سليمة، عدا التهاب بسيط في الجيوب الأنفية، لكنني لم أشعر بالراحة أبدًا من تلك الأعراض، وأصبحت أعاني منها بشكل يومي، وفي الآونة الأخيرة، أصابني شعور غريب، وهو شد غير طبيعي في الفكين والرقبة دون ألم، يزداد عندما أسمع خبراً سيئًا، فقمت بإجراء فحوصات عند طبيب الأسنان، وقال: إن لدي أضراس عقل مطمورة، ولكنها لا تسبب الشد بدرجة كبيرة، وأنه لا حاجه لخلعها.

هل ما أعانيه وهم؟ وكيف أستطيع التخلص من الوسواس وتغيير نمط حياتي؟ أفيدوني جزاكم الله خيراً.

أنت كما ذكرتِ شخصية حسّاسة وغير اجتماعية، وأُضِيفُ إليها من عندي أنك قلقة، كل هذه أعراض للقلق:الخوف من المرض، الآلام الجسدية المختلفة، بل ما حدث لك من دوخة وآلام، وإحساس بالموت هو نوبة هلع، كل هذه هي أعراض القلق والتوتر النفسي، إنك إنسانة قلقة، معروف أن هناك بعض الناس شخصياتهم تميل إلى القلق ... أكمل القراءة

أريد أن أعرف الله وأتفرب إليه وأحبه

ازاي أعرف ربنا وأقرب منه وأحبه؟ ثانيا ممكن ترشحلي حاجات أسمعها عن شرح أسماء الله الحسني. وممكن ترشحلي كتب دينيه عشان أعرف ديني وأفهمه؛ وخصوصا اني عاوز اقرب لربنا بس مش عارف أبدأ منين وازاي. عاوز أكون ملتزم ظاهرا وباطنا بس مش عارف. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً