معنى حديث: (إن الله ليزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن)

فضيلة الشيخ! ما معنى هذا الحديث وما مدى صحته: (إن الله لَيَزَعُ بالسلطان ما لا يَزَعُ بالقرآن)؟

لا يحضرني الآن عن صحته شيء؛ لكن معناه: أن من الناس من لا يصلحه إلا قوة السلطان، ومن الناس من يصلحه القرآن، إذا قرأ القرآن اتعظ وانتفع، ومن الناس من هو شرير لا يصلحه إلا السلطان، ويدل لهذا أن الزاني إذا زنا ماذا يُصنع به؟ يُجلد، لا نقول: نأتي به، نقرأ عليه القرآن، ونحذره من الزنا، وما أشبه ذلك، ... أكمل القراءة

السلطان سليم الأول (3) إنهاء دولة المماليك

سليم الاول بمجرد علمه بحملة البرتغاليين بقيادة الفونسو دى البوكيرك لاحتلال البحر الاحمر والتوجه لجدة ومنها للمدينة لنبش قبر النبي محمد صلى الله عليه وسلم ارسل اساطيله البحرية بقيادة مير على بك تجاهد وتقاتل البرتغاليين فهزمتهم وسيطرت على مواني عدن وسواكن واعلنت البحر الاحمر بحرا اسلاميا لا تدخله سفينة للكفار 300عام ... المزيد
Video Thumbnail Play

(16) تتمة كلام ابن خفيف ...

الدرس الشهري في أول ثلاثاء من كل شهر في مدينة الدمام

المدة: 1:19:02

إجلال الله عز وجل (2)

وإنما كان إجلال ذي السلطان المقسط لأنه يرى السلطة غرما لا غنما، فيبسط العدل بين الناس على تفاوت أقدارهم، فتنشأ الرعية على الولاء للأوطان، ويجتهد أفرادها في نهضتها ... المزيد

ذو القرنين بدأها بالعدل و السداد

الله تعالى أعطى لذي القرنين أسباب التمكين و فتح الله على يده البلاد فكان الاختبار الأول في أساس الملك و قاعدته لما خيره الله تعالى في شأن هؤلاء : {قُلْنَا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِمَّا أَنْ تُعَذِّبَ وَإِمَّا أَنْ تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسْنًا} فكان الرد العادل و كان النجاح الباهر : { قَالَ أَمَّا مَنْ ظَلَمَ فَسَوْفَ نُعَذِّبُهُ ثُمَّ يُرَدُّ إِلَى رَبِّهِ فَيُعَذِّبُهُ عَذَابًا نُكْرًا * وَأَمَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُ جَزَاءً الْحُسْنَى وَسَنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنَا يُسْرًا} . و على هذا تبنى الدول و بهذا تقوم الحضارات . أما أن يكون العكس و الضد هو السائد , فاعلم أن زوال الدول و الحضارات يكون أشد اقتراباً ... المزيد

الموقف الأعجب لشعب مصر

رحم الله شعباً بهذه العاطفة، وهدى الله أحفادهم وهدانا إلى سواء السبيل ... المزيد
Video Thumbnail Play

عاقبة البغي " قصة قارون"

محاضرة لفضيلة الشيخ في دولة قطر - يوم الخميس الوافق 5 فبراير 2016

المدة: 1:03:04

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً