نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

وَمَا كُنتَ مِنَ الشَّاهِدِينَ

وَمَا كُنتَ بِجَانِبِ الْغَرْبِيِّ إِذْ قَضَيْنَا إِلَىٰ مُوسَى الْأَمْرَ وَمَا كُنتَ مِنَ الشَّاهِدِينَ (44) وَلَٰكِنَّا أَنشَأْنَا قُرُونًا فَتَطَاوَلَ عَلَيْهِمُ الْعُمُرُ ۚ وَمَا كُنتَ ثَاوِيًا فِي أَهْلِ مَدْيَنَ تَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِنَا وَلَٰكِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ (45) وَمَا كُنتَ بِجَانِبِ الطُّورِ إِذْ نَادَيْنَا وَلَٰكِن رَّحْمَةً مِّن رَّبِّكَ لِتُنذِرَ قَوْمًا مَّا أَتَاهُم مِّن نَّذِيرٍ مِّن قَبْلِكَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (46) ... المزيد

أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ رَبَّ هَذِهِ الْبَلْدَةِ

{إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ رَبَّ هَذِهِ الْبَلْدَةِ الَّذِي حَرَّمَهَا وَلَهُ كُلُّ شَيْءٍ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ * وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنْذِرِينَ * وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ}   [النمل 91-93] ... المزيد

وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ

{وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَشْكُرُونَ * وَإِنَّ رَبَّكَ لَيَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ * وَمَا مِنْ غَائِبَةٍ فِي السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ }  [النمل 73 - 75] ... المزيد

موسى والخضر: الشرع والقدر (العقل في مواجهة الغيب)

حياة موسى، وقصته مع الخَضِر تلهم المرء أن يفتش في حياته التي عاشها أو فيما حوله عن نظائر تشبه ولو بوجه ما.. بعض الأحداث الكبرى العالمية والكونية؛ ليطمئن قلبه إلى عظمة الحكمة الإلهية حتى فيما يجهل تفصيله.. ... المزيد

أُخوة

اللهم اجعلنا إخوة متحابين فيك، واجعلنا ممن تظلهم في ظلك يوم لا ظل إلا ظلك. ... المزيد

"سَوَاءٌ مِنْكُمْ مَنْ أَسَرَّ الْقَوْلَ وَمَنْ جَهَرَ بِهِ"

تكبر على من تشاء وتجبر كما تشاء فإنما هو غباء، كما هو جهل بقدرك وقدر خالقك، كل ما تعلنه من أفعال وكل ما أسررت من أسرار يحصيها عليك، إلى متى وإلى أين الفرار إن لم يكن إليه ؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!! ... المزيد

الأكثرية لا تُقيم للغيب وَزنًا

القصص العظيم الوارد في القرآن وأنباء الغيب المتواترة فيه من أهم المعجزات التي أيد الله به رسوله صلى الله عليه وسلم ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

i