مظاهر نور الطاعة في الدنيا والآخرة (3-3)

من أعظم آثار نور الطاعة: النور التام يوم القيامة، فأهل هذا النور هم أهل المشي في الناس في العرصات ... المزيد

مظاهر نور الطاعة في الدنيا والآخرة (2-3)

ويظهر أثر نور القلب في انكشاف حقائق الأشياء له، في والفرقان بين الحق والباطل، فهو يمشي بين الناس كما قال العلامة ابن القيم رحمه الله: كما يمشي الرجل بالسراج المضيء في الظلمة، فهو يرى أهل الظلمة في ظلماتهم، وهم لا يرونه. ... المزيد

هذا بصائر

هَذَا بَصَائِرُ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ ... المزيد

تهجي

ويقول لي عدوي " كيفك ؟ " .. فاقرؤها : " اصفح عني " ! ويضع لي حبيبي علامة استفهام .. فأقرؤها " أحبك " ... المزيد

68 - تبيين الحـــــق !!

هل صاحب الدابة أولى بصدر دابته ممن هو أولى بالمؤمنين من أنفسهم ؟! ... المزيد
Video Thumbnail Play

(07) باب الدعاء إلى شهادة أن لا إله إلا الله

قال الله تعالى: {قلْ هَـٰذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّـهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ۖ وَسُبْحَانَ اللَّـهِ وَمَا أَنَا مِنَ ...

المدة: 1:08:55

الدعوة إلى الله على بصيرة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسمي عمرو، وعمري 27 سنة، غير متزوج، كل ما أريد قوله أنني أريد خدمة هذا الدين، وأن أصنع شيئًا يفيد الدعوة ويفيد الناس أجمعين، وقبل هذا إفادة نفسي أولا، وقد دخلت طريق الالتزام منذ (6) سنين، وأعجبت بمنظر أهل الدين والدعاة إلى الله، وتذكرت الدار الآخرة، وأهوال القيامة، وأننا سنموت حتمًا، وأحببت الدعوة حبًا جمًا، وكانت شغلي الشاغل بأن أدعوا الناس، وأكلمهم، وأتناقش معهم في مشاكلهم، والأخذ بأيديهم من الظلمات إلى النور قدر المستطاع؛ لأني أحببت ذلك، وكانت عندي عاطفة جياشة نحو هذا، لكن كانت بداية خاطئة وغير منهجية، وكانت عيشتي بعشوائية، وعدم تركيز في تحصيل المطلوب، وهو تربية نفسي، والتخلق بأخلاق النبي صلى الله عليه وسلم وكيف أكون على ما كان عليه صلى الله عليه وسلم؟

لم أعرف هذا إلا بعد سنين من هذه العشوائية التي كانت في حياتي، وكأني كنت مغيبا تمامًا عن النظر في حالي شخصيا، حالي مع الله، حالي مع الصلاة، أو مع القرآن، حتى التدرج كيف يكون في العبادات، ما كنت أعرف موضوع التدرج هذا، وكنت أقول: استمر، وستصل هكذا بعشوائية، ولم أحصل أي شيء من العلوم الشرعية، أو حفظ القرآن، أو إصلاح قلبي الفاسد، وأنا الآن هنا وسط أبي وأمي أقوم بخدمتهم قدر استطاعتي معهم.

أرجو النصح لي، كيف أبدأ بداية جديدة لإصلاح قلبي وحالي مع الله، إلى أن أصل إلى هدفي الذي أرغب فيه، وأفيد المجتمع، وأفيد نفسي بأن تترقى وتصعد إلى الله دائما في ترق وصعود؟

وأخيرا أرجو أن أكون داعيا إلى الله على بصيرة وعلم.

نسأل الله أن يفرج الكرب، وأن ينفس ما تعسر على البشر تنفيسه، وأن ييسر بقدرته ما كان عسيرا على خلقه، وأن يلهمك طريق الصواب، وأن يرشدك إلى الحق، وأن يأخذ بناصيتك إليه، وأما بخصوص ما تفضلت به فإننا نحب أن نجيبك من خلال ما يلي:أولا: شكر الله لك أخي الحبيب هذه النية الصالحة التي نسأل الله أن تكون دليل ... أكمل القراءة

الفوائد (58)- ما أخذ العبد ما حرم عليه

ما أخذ العبد ما حرم عليه إلا من جهتين: إحداهما: سوء ظنه بربه، وأنه لو أطاعه وآثره لم يعطه خيراً منه حلال. والثانية: أن يكون عالماً بذلك، وأن من ترك لله شيئاً أعاضه خيراً منه (أعطاه خيراً منه)، لكن تغلب شهوته صبره، وهواه عقله. فالأول من ضعف علمه، والثاني من ضعف عقله وبصيرته.

أنفاس راضية

لكن رحمة منهُ يُدنينا .. رحمة منه يُحبنا ، أتتخيّلين ؟ .. كرريها وأنتِ مؤمنة حقًا بعَجزكِ وضعفكِ .. ... المزيد

صفات الداعي إلى الله

فضيلة الشيخ المسلم الذي يريد أن يدعو إلى الله عز وجل على علم وبصيرة ورفق ولين، ما هي الصفات التي يجب أن تتوفر في هذا الشخص؟
Audio player placeholder Audio player placeholder

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً