قراءة القرآن الكريم يصل ثوابها للميت

السؤال الأول: لقد سمعت من مدةٍ فتوى تقول: إن قراءة القرآن الكريم على روح الميت بدعة، وإن المسلم عندما يقرأ القرآن فهو يقرؤه لنفسه وليس للميت، والشيخ عندما أفتى هذه الفتوى أخذ بالحديث الشريف الذي يقول: «ينقطع عمل بن آدم إلا من ثلاث: صدقة جارية، وعلم ينتفع به، وولد صالح يدعو له» الحديث صحيح. والحديث واضح جداً وصريح بالفعل، أنه ينقطع عمل بن آدم من كل شئ حتى من قراءة القرآن، إلا من الأمور الثلاثة التي سماها النبي صلى الله عليه وسلم، والحديث الذي صدر عن معقل بن يسار الذي قال فيه: (قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقرؤوها على موتاكم يعني يس) حديث ضعيف، والله أعلم أن الرسول الكريم قصد قراءة يس عند الاحتضار لتخفيف الآلام وأمارات الموت على المحتضر ولتسهيل خروج الروح، وأنا أريد أن أعرف الحكم في هذه الفتوى، فأنا دائماً كنت أقرأ القرآن على روح والدي رحمه الله، وعندما سمعت بهذه الفتوى توقفت عن قراءة القرآن على روحه خوفاً من البدع، واكتفيت بالدعاء له والصدقة على روحه، مع العلم أن الذي أفتى هذه الفتوى هو فضيلة العلامة الجليل الشيخ: محمّــد بن صالح العثيمين.

السؤال الثاني: عندما قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم (علم ينتفع به) ماذا قصد؟ هل هذا يعني على سبيل المثال أن أطبع كتاباَ دينياَ مفيداً وأكتب في مقدمته أو في مؤخرته على روح فلان كما هو معروف في بعض البلدان، وإذا كان هذا يجوز فهل أستطيع مثلاً أن أطبع أشرطة دينية مثل محاضرات قيمة وأوزعها للمسلمين على روح والدي؟ فأنا باستطاعتي أن أطبع مثل هذه الأشرطة، ويا ليت أن يكون هذا يجوز، فهذا ما أستطيع أن أفعله حالياً من الناحية العملية تلبية لقول الرسول الكريم (علم ينتفع به)، وبهذا … وبحول الله وفضله ومدده، أكون قد فعلت الأمور الثلاث: (العلم، الصدقة، والدعاء) من غير بدع ورياء ونفاق.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:فقد أجمع أهل العلم على أن الصدقة والدعاء يصل إلى الميت نفعهما، ولم يشذ عن ذلك إلا المبتدعة الذين قالوا لا يصل إلى الميت شيء من الثواب إلا عمله أو المتسبب فيه. والأخبار في ذلك ثابتة مشهورة في الصحيحين وغيرهما وقد ذكر مسلم في مقدمة صحيحه ... أكمل القراءة

كأنهم صغروا أمرها

فلا تستصغرن في أزمنة التيه وضعف الأمة شيئا من الخير - صغر أو كبر - ولا بابا نافعا لخدمة دين الله - ... المزيد

ليلة القدر !

هي ليلة واحدة بمقياس الزمان ، ومجرد سويعات قلائل من المغرب حتى طلوع الفجر ، لكنها بمقياس الفضل والثواب خير من عبادة ألف شهر كاملة . ... المزيد

من تجاوزت أعمالهم أعمارهم

ولكن من الفطناء من يعيشون بأعمالهم الصالحة مرَّات وكرات .. يعيشون في مصرهم وغير مصرهم، ويحيون في عصرهم وفي غير عصرهم ... المزيد

كلمة نافعة لمن أراد الأجر عند الجائحة

ومن ذلك:  بأن الجزع لا يفي، بل يفضح صاحبه ، إلى غير ذلك من الأشياء التي يقدحها العقل والفكر. ... المزيد

فاليوم الذين آمنوا من الكفار يضحكون

{فَالْيَوْمَ الَّذِينَ آمَنُوا مِنَ الْكُفَّارِ يَضْحَكُونَ (34) عَلَى الْأَرَائِكِ يَنظُرُونَ (35) هَلْ ثُوِّبَ الْكُفَّارُ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ (36)} [المطففين] ... المزيد

مذا أفعل إذا لم اتحمل طلباب الوالد

ماذا أفعل عند عدم تحمل مطلباب الوالدى حيث أنه مريض ؟ وما هو الصواب البر الوالدين

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومن والاه، أمَّا بعدُ:فإن بِرّ الوالدين من المعلوم من دين الإسلام بالضرورة، وهو واجب في جميع الأحوال، فيجب مصاحبتُهما بالمعروف ولو كانا كافرين، قال الله تعالى: {وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ لاَ تَعْبُدُونَ إِلاَّ اللَّهَ ... أكمل القراءة

فضل الصبر على الابتلاء

ماهو فضل الصبر على الابتلاء ؟ وهل الهم والحزن من الابتلاء ؟ وماذا أفعل عند الابتلاء احتسب الأجر والثواب أدعية من الهم والحزن ؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فإن الله تعالى وعد الصابرين على الابتلاء في محكم كتابه أنه يوفيهم أجرهم بغير حساب كالماء المنهمر، {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ} [الزمر: 10]، أي: بغير حد ولا عد ولا مقدار، وما ذاك إلا ... أكمل القراءة

تلك المشاعر .. عظيمةٌ عند الله

لا آلام أشد من آلام قلوب المنتكسين .. إذا مرت بآثار خيرٍ رسمتها، بمحاريبٍ بالعبادة ملأتها، بنفوسٍ إلى الله أعادتها، تتوالى الذكريات كالسكاكين تطعن القلوب المنتكسة، رفقًا بقلبك .. ما تزال الأمَّة بحاجةٍ إليك! ... المزيد

الصلاة نيابة عن الميت

هل تقبل الصلاه نيابة عن الميت؟ أو هل يصل ثوابها؟

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فإن كان مراد السائل بالنيابة عن الميت، قضاء صلاة الفروض عن الميت، فلا يجوز أن يصلي أحد عن أحد، سواء تركتها بعذر أو بغير عذر، وسواء فاتته في مرضه، أو في صحته.أما إن كان مراده أن يصلى تطوعًا بنية أن يكون ثواب ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً