هل للزانية المتزوجة من توبة وهل تعاقب بعدم الزواج ثانية؟

لي صديقة تزوجت زواج غير متكافئ من زوج لا يتقي الله ولا يصرف عليها وكانت النتيجة انها خانت زوجها مرات عديدة ثم تطلقت منه ثم تعرفت علي شاب وهي في نيتها ان تتزوجه الا انه لعب بها خمس سنوات كاملة وكانوا يعيشون معا كالمتزوجين الا انه لم يفي بوعده بالزواج منها وفي النهاية تركها وتزوج غيرها

هي الان نادمة ندم شديد علي تفريطها في حق الله وحق نفسها وتصلي وتذكر الله كثيراً وتستغفر وتقيم الليل ليتوب الله عليها وكل ما تتمناه ان يرضي الله عنها ويرزقها زوجا صالحا سؤالي هل لها توبة؟

وهل يمكن ان يرزقها الله بالزوج الصالح ام جزاؤها العقاب بعدم الزواج خصوصا انه كلما دخل بحياتها شخص للارتباط لا يكتمل الموضوع لأسباب واهية

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعـد:فالحمدُ لله الذي منَّ على تلك المرأة التوبة من تلك الفاحشة، فالزنا من أقبح الذنوب ويزداد فحشه إن كان من امرأة متزوجة، فالذنب أعظيم لحق الله وحق الزوج وحق المجتمع؛ وقد حذَّرَنا الله تعالى في كتابه المحكم من الاقتراب من تلك الفاحشة ... أكمل القراءة

هل يجوز للمرأة أن تبدأ بمقدمات الجماع أو تبدأ بمداعبة زوجها دون أن يطلب؟

السلام عليكم

انا فتاة مقبله على الزواج، و اريد ان اعرف حكم تلك الافعال، من طبيعة الحال و المعتاد ان الزوج هو الذي يبدأ دائما بطلب زوجته، او هو الذي يقترب منها ليحضنها او يقبلها؛ فهل للمرأه ان تفعل ذلك؟ ان تقبل زوجها بدون ان يطلب منها ذلك، و ان تفعل له مثل هذه الافعال من قبلات و أحضان و و رقص وغيره بدون ان يكون هو البادئ او الطالب ؟ و مثال كاستقبال الزوج من العمل بقبله حاره و بعض الضم

ارجو الافاده و شكرا جزيلا

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ عَلَى رسولِ اللهِ، وعَلَى آلِهِ وصحبِهِ وَمَن والاهُ، أمَّا بعدُ:فالإثارة الجنسية لا تقتصر على الزوج، وإن كان هذا هو الغالب الشائع في الحياة الزوجية، والسبب في ذلك يرجع إلى بعض العادات الموروثة، وإلى تغليب الحياء، ووضعه في غير موضعه، والناظر في سير صالحات النساء وذوات ... أكمل القراءة

حرمان البنات الصغار من الزواج انتظارًا للكبار

أود منكم التكرم بنصيحة أولياء الأمور الذين يحرِمون بناتهم من الزواج لوجود أخوات أكبر منهن لم يتزوجن.

Audio player placeholder Audio player placeholder

أبي يرفض زواجي من فتاة أحبها

السلام عليكم شيخنا و رمضان مبارك لك ولكافة المسلمين ..،

أنا محمد 24 سنة شاب من الجزائر موظف وبراتب شهري معقول أحببت فتاة من كان عمري 18سنة كل مرة اعرض لأهلي فكرة خطبتها وابي يرفض ..الاولى بسبب اني مازلت ادرس ولا املك وظيفة و بعد ان انهيت دراستي و انعم علي ربي بعمل صالح يرضيني ويرضاه . أعدت لم موضوع الخطبة فخاصمني ابي وقالي لي لا تمتلك لا سيارة ولا سكن كيف تتزوج لان هذه شروط الزواج والحلال وأني لازلت صغيراا . مع العلم أن أبي إمام خطيب معروف فالمنطقة حاولت مع مرارا وتكرارا و احضرت له جاه من اصدقاءه وأهلي أجدادي لم يسمع لهم وأجابهم بالرفض المطلق على انه لا يحب المنطقة التي تسكن فيها ولا يريد ان يناسبهم لا من حيث الولد لا من حيث البنت اذا خطبها أحد من المنطقة

ما افعل فضيلة الشيخ ،، أفدني يجزاك الله خيرا

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ عَلَى رسولِ اللهِ، وعَلَى آلِهِ وصحبِهِ وَمَن والاهُ، أمَّا بعدُ:فطاعة الوالد من أوْجب الواجبات الشرعية؛ إلا أنها ليست مطْلقة، وإنَّما هي في المعْروف فقط، وفيما لا ضرر ولا مشقَّة فيه، ولا تعنُّت في استخدام الحق، ففي الصحيحين عن علي بن أبي طالب قال رسول ... أكمل القراءة

حكم الزواج بأخت أختي من الرضاع

هل يجوز لي أن اتزوج من ابنة خالتي مع ان أخيها يكون اخ لاختي من الرضاع؟ وما حكم الرضيع اريد ان اعلم؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:فَلا بأس من الزواج بأخت أختك من الرضاعة؛ لأنها لا تَحْرُمُ عليكَ من جِهَةِ النَّسَبِ، وَلا من جهة الرضاع؛ فهِيَ لم تَرْضَعْ مِنْ أُمِّكَ، وَأَنْتَ لَمْ تَرْضَعْ مِنْ أُمِّها؛ وَهَذَا هُوَ الضَّابِطُ الذي ذَكَرَهُ أَهْلُ ... أكمل القراءة

أريد الزواج من فتاة وأهلها يرفضون

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

تعرفت ع فتاه من فتره وعندما اعجبت بشده تدينها واخلاقها اردت خطبتها بشكل رسمى وباسرع وقت حتى لا اقع فى المحظورات ....فطلبت منها إخبار والدها وتحديد مكالمه معه لانه خارج البلاد وبالفعل اخبرته وهوه لم يمانع فى بادئ الامر ولكنه طلب منى التاجيل لحين انهاء دراستها وذلك لان اخيه يريدها لابنه وهى لا تقبل به ولكن والدتها لا تري زوجا لبنتها غيره ....

ولكن لاتقاء المشاكل اخبره لتاجيل الحديث فى الموضوع لبعد انتهاء دراستها..

واضطررت لتاجيل الرسميات اكثر من عام مع تواصل خفيف وبعلم الوالد و فى الوقت الموعود وعلى حسب اتفاقنا اخبر الوالد الوالده وكانت الطامه حيث ثارت و رفضت رفضا شديدا واعتبرت الامر باطل وخطا من البدايه وانقلبت الامور رأسا ع عقب وللاسف اثرت ع والدها والذى قام بارسال رسالى لى محتواها ان الاسره عند دراسه الموضوع وجدوا ان انسب شخص للفتاه ابن عمها

الا انى صليت استخاره اكثر من مره ووجدت قلبي مازال معلق ولا ارى من الموضوع الا الخير والان الاتصال قل جدا يكاد لا يكون ...ولكنه موجود

ارجوكم افتوني فى امرى ولكم خالص الشكر.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمَّا بعد:فالذي يظهر من السؤال أن هذا الأمر محفوف من بدايته بالمخاطرة، فوالد الفتاة لا يستطيع الوفاء بما تتفقان عليه، ولا يمكنه مخالفة زوجته التي هي المتحكم في تلك الأسرة.ولا يخفى أن الأسر التي تحكمها وتترأسها الزوجة، يصعب التعامل ... أكمل القراءة

أب يرفض زواج ابنته

السلام عليكم،

أنا شاب مصري وأحاول التقدم للزواج من فتاة تونسية مسلمة، وهي وأهلها موافقون ما عدا أبوها، والسبب "هو هكذا"، بمعنى آخر: أنه لا يوجد سبب شرعي لرفضه بزواجي منها، ومن الواضح أنه لا يريد تزويجها من أي أحد.

سؤالي هو: هل من الممكن الاستعانة بولي أمر آخر غير والدها لتزويجنا؟

إن كان من المقدور الاستعانة بولي أمر آخر؛ فما الشروط أو الخطوات للاستعانة بولي أمر آخر؟

هل من الممكن الاستعانة بالزواج المدني التونسي، مع العلم أنه يعطي الحق للفتاة الزواج دون علم أهلها؟

هل من وسيلة لجعل الزواج المدني على يد قاضي إسلامي شرعية؟

تونس تتبنى المذهب المالكي ومصر تتبنى مذهب أبي حنيفه في الزواج، هل من المقدور اتباع مذهب أبي حنيفه على الأراضي التونسية؟

يرجى الاستفاضة في الإجابات وإعطاء جميع الحلول للزواج بها بما يساعدنا على مخالفة شرع الله وإرضاء الله في هذه الزيجة.

جزاكم الله خيرًا.

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ عَلَى رسولِ اللهِ، وعَلَى آلِهِ وصحبِهِ وَمَن والاهُ، أمَّا بعدُ:فالله تعالى أنزل على عباده منهجًا شرعيًا متكاملاً، يشمل جميع مناحي الحياة، وأعطى سبحانه كل ذي حق، فجعل رضا الزوجين ورضي ولي المرأة من شروط الزواج، ولكنه مَنَعَ الآباء من الاستبداد بحقهم حتى يُضَيِّعُوا ... أكمل القراءة

أريد الزواج من فتاة ولكن أهلي يرفضون

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أحببت فتاة بالعمل واعترفت لها بحبي ونويت أن اتقدم إلى أهلها لطلبها زواجًا شرعيًا، وبعد أن تم تحديد الموعد، ذهبت للزيارة الأولى لإجراء المقابلة ومعرفه الموافقة المبدئية بدون علم أهلي أنا، وبعد ما ذهبت وتمت الموافقة قال لي والد البنت "يمكنك أن يأتي والديك لقراءة الفاتحة والارتباط رسميًا".

ولما فاتحت والدي في هذا الموضوع حدثت مشاكل فيما بيننا وتخاصمنا، ورغم ذلك البنت ما زالت معي ومتمسكة بي وأن كذلك متمسك بها، ولكن والدتي أصرت على عدم الذهاب إليهم وعدم استكمال باقي الخطوات وأن تزوجني من تلك الفتاة، كان والدي في بادئ الأمر متضامنًا معي ولكن والدتي أثرت عليه، جعلته ينقلب علي.

وأصبحت في حيرة من أمري، لا أريد ظلم للبنت ولا أريد عقوق أهلي، وأنا أحب تلك الفتاة كثيرًا ومتمسك بها وهي متدينة وعلى خلق، ماذا أفعل؟

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:فطاعة الوالدين والحرصَ على رضاهما مِن أوكد الواجبات الشرعية، وأدلةُ الكتاب والسنة أشهَرُ مِن أن تُذْكَر، ولا يتسع المقام لذكرها، كما أن عقوقُهما مِن أكبر الكبائر التي تُوجب غضب الله عزَّ وجل؛ فعن عبدالله بنِ عمرو رضي ... أكمل القراءة

يزني بامرأة ويسأل عن الزواج منها

السلام عليكم،

أنا متزوج، وكنت قد عرفت واحدة مطلقة، وتطورت العلاقة للأسف ووصلت لزنا، وبعدت وتبت، لكن للأسف رجعت، وكل ما أبعد وأتوب أرجع مرة أخرى ولا أستطيع أن أبعد عنها، لذلك أفكر أن أتزوجها، لكن للأسف خائف؛ أنها مثل ما عملت هذا الشيء معي قد تكون تعمل مع آخر، مع أنها تقسم لي أنها لم تعمل هذا الشيء إلا لأنها تحبني، وأنها تتمنى أن أتزوجها، وإذا لم أتزوجها أظل معها، وأنها لا تقدر أن تعيش بدوني.

وأنا لا أعرف ماذا أعمل، أتزوجها أم أتركها؟ وكذا مرة أبعد وأرجع، ومتعب جدًا من المعصية، وخائف أن يرد لي.

هل أتزوجها على أي حال، أم ماذا أعمل؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فلا شك أن خطيئة الزنا من أقبح الذنوب وأعظمها، فهو إثم يستفحش في الشرع والعقل والفطر، ولتضمنه التجري على حق الله وحق المرأة وحق أهلها، وإفساد الفراش واختلاط الأنساب، وخراب البيوت، فناسب أن يجعل الله عقابها رادعًا ... أكمل القراءة

أحببت فتاة واكتشفت أنه كان لها علاقة سابقة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أرجو من حضراتكم مساعدتي في موضوع شاغل وقتي ويومي وفكري. أنا طالب طب عمري ٢٠ سنة، أعجبت بفتاة ابنة جارنا منذ سنتين وأرسلت لها على أحد حساباتها من التواصل الاجتماعي، وأخبرتها بإعجابي وأنا كنت حاس أن هي تبادلني الإعجاب، فأنا بادرت بالإخبار، فأخبرتها بصدق نيتي وأني راغب بها زوجة لي، فوافقت وأصبحنا نتبادل الرسائل إلى أن تطور إلى مكالمة، فأصبح الإعجاب حبًا وتعلقنا ببعضنا كثيرًا.

وبعد سنتين من العلاقة سألت عنها كثيرًا في الآونة الأخيرة حتى أفتح الموضوع مع عائلتي وأتقدم لها، فاكتشفت مؤخرًا أن لها علاقة سابقة مع أحد أصدقائي وكان قد حصل الوطئ بينهما .. وأنا الآن تائه في أمري، وعندما فاتحت أبي وأخي الأكبر بالموضوع وأخبرتهم على أنه افتراضًا أردت الزواج من امرأة لها ماضي قاسي فرفضوا رفضًا تامًا، ونحن عائلة متحفظة جدًا -والحمد لله التزامنا بديننا كبير-.

وأنا لا أريد أن أظلم الفتاة وأتركها لأنها متعلقة بي جدًا، وهي إلى الآن لا تعلم بأني علمت بشأن علاقتها السابقة. وأني أعترف أن كل هذه العلاقة من بدايتها هي محرمة، وأنا مذنب وتائب إلى ربي، وأني أدفع ثمن غلطتي واعترافي لها.

أرجو من حضراتكم مساعدتي والالتفات لإمري وإخباري بالفعل المطلوب إجرائه بأقرب وقت.

وجزاكم الله خير الجزاء.

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ: فقد حرم الدين الإسلامي العظيم أي علاقة بين الرجال والنساء ولو بغرض الزواج، وصان علاقات الأفراد، بتشريعات تلائم النفسَ البشرية؛ ومن ذلك أنه سدَّ كل الذرائع التي توصل إلى الحرام.وقد أخذ الشارع الحكيم الطريقَ على ... أكمل القراءة

تتزوج حديثا وهي لم تُفطم بعد..

لا تستشر من لا يعرف أن يفرق بين الناس و اختلاف طبائعهم، فيقيس المشكلة على نفسه وأخلاقه، دون أن يراعي الفوارق الاجتماعية والنفسية و السِّنية.. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً