حقوق الزوجة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أنا متزوج من 5 سنوات .. وأعاني من الوزن الزئد .. رزقني الله ببنت .. زوجتي تشتكي أني لا آتيها .. وهو حق حي أني لا آتي كثرا لظروف نفسية مررنا بها خلال السنوات الماضية .. إما لضيق نفسي من معاملات ف العمل أو لأن الطفلة مستيقظة أو لأني أعود من العمل مجهد أدخل لأنام بدري وتظل هي مستيقظة .. ذهبنا لأطباء أمراض ذكورة وقمت بعمل التحاليل الطبية .. جميع الكشوفات أكدت أني طبيا لائق تماما ... هي تقول أنها عند المعاشرة لا تستمتع .. ومن أسبوعين طلبت الطلاق لعدم استطاعتها الصبر أكثر وقالت أمهلك فرصة أخرى .. وحدث أنها طلبتني وكنت منهك وقلت سأنام واليوم التالي طلبتها فقالت بالأمس طلبتك وكسرتني واليوم تطلبني لتصالحني .. لن يكون .. والآن تصر على الطلاق ... مع العلم أني أعمل بالخارج وهي تعيش معي .. والآن مصرة على الإنفصال .. أرجو الفتوى مع العلم أني قصرت كثيرا في حقوقها .. كما أجد نفسي ضعيفا أمامها وشخصيتي ضعيفه ومكسور مما يزيد من ضعف شخصيتي أمامها .. وأيضا .. كاما بحث أجد حق الزوجة على الزوج ولا أستطيع أن أجد حق الزوج على الزوجة .. أفيدونا أفادكم الله .. وجزاكم الله خيرا

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:فإن الله تعالى أوجب على كل من الزوجين المعاشرة بالمعروف، فحرم على المرأة الامتناع عن فراش زوجها؛ كما في الصحيح عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "والذي نفسي بيده، ما من رجل يدعو امرأته إلى ... أكمل القراءة

زوجتي لا تتزين لي أبدًا

السلام ورحمة اللة وبركاته،

زوجتي لا تقصر في حقي و تقوم بما اوجب الله عليها تجاهي. رزقني الله منها بنتين وهي ذات خلق و دين. المشكلة انها لا تتزين لي ابدا و ترتدي لبسا تقليديا لا احبه انا شخصيا عندما تكون معي في البيت فانا احب ان تلبس لي لباسا شفافا ضيقا. اللباس القصير الجذاب و اشتريت لها هذه اللباس و طلبت منها ان ترتديها لي و لكنها تصر على هذه اللبس التقليدي الذي ابغضه لانه في رأيي قبيح و غير جذاب. كلمتها في الموضوع مرار كثيرا و اخبرتها بوضوح انني ابغض هذه اللبسه وهي تقول انها اعتدت عليه و يصعب عليها تركه ولكنني لا اصدق هذا و لا افهم كيف يصعب عليها خلق لبس و ارتداء اخر مكانه خاصة و انني اخبرتها انني لا احبه و افضل الذي اشتريته لها. ضف الى هذا انها لا تتزين لي باي نوع من انواع التزين رغم اني كلمتها في الموضوع مرات كثيرة. عجبت منها انها تقول انها لم تتعود على التزن وانها كانت هكذا حتي في صغرها. هذا الامر اثر في علاقتي بها لانه امر مهم للغا ية بالنسبة لي. حا ولت معها الترغيب و التزهيب لكن لم ينفع معها اي شيء ولم تتغير. هذا الامر يسبب لي الاحباط و لا اريد ان افارق زوجتي بسبب هذا الامر الا انه لن تستقر حياتنا ما دامت على هذه الحالة. ماذا افعل؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمَّا بعد فزينة المرأة من الحقوق الزوجية التي لا يسعها تركها، ومن لوازم الحياة الزوجية السعيدة، من بديهيات الشريعة، فيجب على الزوجة أن تتزين لزوجها بالطريقة التي يحبها ويرغب فيها، ما لم يلحقها ضرر، أو يأمرها بمحرم، ويتأكد وجوب ... أكمل القراءة

هجر الزوج أو الزوجة

إذا غضبت الزوجة من زوجها لسبب دنيوي، وقاطعته في الحديث والمجالسة لفترة معينة تمتد لأيام، ما حكم ذلك؟ وهل من كلمة عن حقوق الزوج على زوجته؟

الواجب على الزوجة السمع والطاعة لزوجها في المعروف، ولا يجوز لها هجره إلا لموجب شرعي، وعليه هو أيضا معاشرتها بالمعروف، وعدم هجرها إلا لأمر شرعي؛ لقول الله عزوجل: {وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ} [1] وقوله سبحانه: {وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ ... أكمل القراءة

حقوق المعلم على طلابه

هل يعتبر المعلم وليًّا على الطلبة، وبالتالي؛ تجب طاعته؟

 

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:فليس للمعلم ولاية على الطالب بحيث تحرم مخالفته شرعًا، وليس معنى هذا التسهيل في مخالفة المعلم، بل التأدب مع المعلم ورعاية حرمته وتوقيره هو من هدي الإسلام، ومما أوصى به النبي صلى الله عليه وسلم والتأدب معه وطاعة أمره إذا لم يكن معصية ... أكمل القراءة

حكم الوصية ونصها الشرعي

هل كتابة الوصية واجبة؟ وهل يلزم لها شهود؟ وحيث إنني لا أعرف النص الشرعي أرجو إرشادي إليه.

تكتب الوصية حسب الصيغة التالية: أنا الموصي أدناه، أوصي بأنني أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمداً عبده ورسوله، وأن عيسى عبد الله ورسوله، وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه، وأن الجنة حق، والنار حق، وأن الساعة آتية لا ريب فيها، وأن الله يبعث من في القبور، أوصي من تركت من أهلي وذريتي، ... أكمل القراءة

حقوق المصطفى صلى الله عليه وسلم على الأمة المسلمة

كما تعلمون فإن هنالك هجمة شرسة على رسولنا الأكرم صلى الله عليه وسلم في بعض الدول الأوربية وغيرها وتمثل ذلك بنشر الرسوم الكاريكاتورية التي تسيء لسيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم والمطلوب أن تبينوا لنا حقوق المصطفى صلى الله عليه وسلم على الأمة المسلمة؟ 

 

هذه الهجمة الشرسة على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليست جديدة فطالما تكررت منذ بعثته صلى الله عليه وسلم وحتى عصرنا الحاضر فقد تعرض الرسول صلى الله عليه وسلم للأذى حال حياته كما ورد ذكره في القرآن الكريم والسنة النبوية وذكرته كتب السير أيضاً. قال الله تعالى: {وَمِنْهُمْ الَّذِينَ يُؤْذُونَ ... أكمل القراءة

لا تسقط حقوق الناس بالتوبة من الذنوب والمعاصي

عملتُ في محلٍ تجاري عدة سنوات، وكنت آخذُ من غلة المحل باستمرار بدون علم صاحبه، وبعد ذلك تبتُ إلى الله عز وجل وندمت على ما حصل مني، فهل توبتي تسقط عني ما أخذته من أموال؟ وإن كانت لا تسقط ذلك، فكيف أردُّ الأموال لصاحبها مع العلم أنني ما زلت أعمل في نفس المحل؟

التوبة هي الرجوع إلى الله تعالى من المعاصي والآثام إلى الطاعة، وعرَّفها الإمام الغزالي بأنها: "العلم بعظمة الذنوب، والندم والعزم على الترك في الحال والاستقبال والتلافي للماضي" (إحياء علوم الدين 4/3). وقال الشيخ ابن القيم: "التوبة في كلام الله ورسوله كما تتضمن الإقلاع عن الذنب في ... أكمل القراءة

حقوق الطِّفل في الإسلام

ما حقوقُ الطِّفل في الإسلام بالتَّفصيل؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ: فَقَدْ كَفَل الإسلام للطِّفل حقوقًا كثيرةً؛ تبدأُ العِنايةُ بالطِّفل قبلَ أنْ يدخُل إلى رَحِم أُمِّه؛ ففي الصَّحيحين عن ابن عباس رضي الله عنهما أنَّ النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلم قالَ: "لوْ أنَّ أحدَكُم ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً